نقلة نوعية في ربط مدن السعودية وأسواق مجلس التعاون الخليجي سيحدثها الفطار الخليجي!

نقلة نوعية في ربط مدن السعودية وأسواق مجلس التعاون الخليجي سيحدثها الفطار الخليجي!
2.5 5

نشر 26 كانون الثاني/يناير 2014 - 09:13 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
سيلعب المشروع دوراً كبيراً في ربط عدد من المدن في السعودية ببقية دول الخليج، ما يسهل عملية نقل البضائع والمنتجات بين هذه المدن السعودية وأسواق دول مجلس التعاون الأخرى
سيلعب المشروع دوراً كبيراً في ربط عدد من المدن في السعودية ببقية دول الخليج، ما يسهل عملية نقل البضائع والمنتجات بين هذه المدن السعودية وأسواق دول مجلس التعاون الأخرى
تابعنا >
Click here to add قناة الجزيرة as an alert
قناة الجزيرة
،
Click here to add دول مجلس التعاون الخليجي as an alert
،
Click here to add راس as an alert
راس
،
Click here to add العامة للخطوط الحديدية as an alert

كشف الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للخطوط الحديدية “سار” أن مشروع القطار الخليجي سيستخدم الشبكة الخاصة بـ”سار” في المنطقة الواقعة بين الدمام ورأس الخير.

وقال الدكتور رميح بن محمد الرميح: “إن هذا المشروع سيلعب دوراً كبيراً في ربط عدد من المدن في السعودية ببقية دول الخليج، ما يسهل عملية نقل البضائع والمنتجات بين هذه المدن السعودية وأسواق دول مجلس التعاون الأخرى، مؤكداً بحسب صحيفة الجزيرة السعودية على أن المشروع سيخفف كثيراً من الاعتماد على الشاحنات في نقل السلع والمنتجات والبضائع.

وأوضح الرميح أن الشركة تعمل على تنفيذ مشروع الجسر البري الذي يمثل أهمية استراتيجية وقيمة نوعية للمملكة على المستوى الاقتصادي، إذ يربط المنطقة الشرقية بالغربية ماراً بالوسطى، ويبلغ طولة 958 كم.

وفيما يتعلق بمشروع قطار الركاب الذي ستبدأ رحلاته من الرياض وصولاً إلى القريات، ويمر بالمجمعة والقصيم وحائل والجوف، قال الرميح: “تم إنجاز أكثر من 95% من الخط الحديدي، ويجري العمل حالياً على استكمال بقية أجزاء المشروع كمحطات الركاب ومرافق الدعم الفني وورش الصيانة وإتمام تصنيع قطارات الركاب، إضافة إلى مراكز الإشارة والتحكم”.

مؤكداً أن الشركة تستهدف النصف الأول من عام 2015 لبداية التشغيل التجريبي لهذا الخط، وحول المشاريع التي تقوم الشركة بتنفيذها إلى جانب مشروع قطار الشمال، قال الرميح: “مشروع (الجسر البري) الذي أشرت  سيحقق أهمية استراتيجية كبيرة للسعودية على المستوى الاقتصادي بربطه موانئها الرئيسة على الساحلين الغربي والشرقي ببعضها، إلى جانب إسهامه في دعم نقل الركاب فيما بين المنطقتين الوسطى والغربية، وهذا المشروع الاستراتيجي تعمل الشركة على تنفيذه بالطريقة نفسها التي أنشأت بها خط الشمال من خلال تقسيمه إلى مناطق عمل، ليتم التنفيذ بشكل متوازٍ بهدف تقليص مدة الإنجاز.

وباكتمال هذا المشروع سترتبط موانئ السعودية الواقعة على الساحل الشرقي بموانئها على الساحل الغربي ضمن شبكة خطوط حديدية.

وأضاف الرميح: إن “هناك عدد من المشاريع الملحقة بقطار الشمال، منها مشروع خط يربط مدينة رأس الخير التعدينية بمدينة الجبيل الصناعية، بخط طوله 80 كيلومتراً، إضافة إلى إنشاء شبكة داخلية في مدينة الجبيل لربط عدد من المصانع بالميناءَيْن التجاري والصناعي، ووصل هذه الشبكة بمدينة الدمام، أيضاً هناك مشروع ربط مدينة (وعد الشمال) للصناعات التعدينية بسكة حديد (الشمال – الجنوب) بخط يبلغ طوله 130 كيلومتراً تقريباً، إضافة إلى إنشاء محطة للركاب في تلك المدينة.

Copyright © CNBC Arabia

اضف تعليق جديد

 avatar