مصر: تنويع هيكل الدين في البلاد يستلزم بيع سندات جديدة لأجل عامين وأربعة أعوام

مصر: تنويع هيكل الدين في البلاد يستلزم بيع سندات جديدة لأجل عامين وأربعة أعوام
2.5 5

نشر 04 شباط/فبراير 2014 - 09:23 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
البنك المركزي المصري
البنك المركزي المصري

باعت مصر سندات قيمتها ستة مليارات جنيه مصري في مزاد اليوم الإثنين منها سندات جديدة لأجل عامين وأربعة أعوام ستساهم في تنويع هيكل الدين في البلاد.

وصرح البنك المركزي المصري إنه قبل عروضا بقيمة ملياري جنيه لسندات لأجل عامين وعروضا أخرى بملياري جنيه أيضا لسندات لأجل أربعة أعوام إضافة إلى عروض بملياري جنيه لسندات لأجل سبعة أعوام وإنه باع كل الكمية التي عرضها، وستصدر السندات غدا الثلاثاء الموافق 4 فبراير 2014.

وتم تسعير السندات لأجل عامين عند متوسط عائد 11.903 في المئة والسندات لأجل أربعة أعوام عند متوسط عائد 12.742 في المئة.

ولا توجد لدى مصر سندات قائمة ذات آجال استحقاق مماثلة لكنها سعرت سندات لأجل ثلاث سنوات عند متوسط عائد 12.74 في المئة وسندات لأجل خمس سنوات عند عائد 13.03 في المئة في مزاد في 27 يناير.

وجاء متوسط العائد 14.053 في المئة للسندات لأجل سبع سنوات في مزاد اليوم أعلى قليلا من 14.012 في المئة وهو عائد آخر سندات لأجل سبع سنوات بيعت في 20 يناير.

وفي ذات السياق قال رئيس أنشطة الدخل الثابت لدى المجموعة المالية-هيرميس خليل البواب  “يأتي ذلك في إطار تنشيط سوق السندات وتغيير منحنى العائد. مضيفا أن “إصدار السندات الأطول أجلا يأتي أساسا لتغطية عجز الميزانية وحزمة التحفيز الضخمة.”

وتخطط مصرلإطلاق حزمة تحفيز قيمتها 30 مليار جنيه مصري نحو 4.3 مليار دولار في وقت سابق هذا العام لدعم النمو الضعيف.

وبلغ عجز الميزانية في مصر 89.4 مليار جنيه مصري أو 4.4 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي في النصف الأول من السنة المالية الحالية وهو أقل بقليل منه في الفترة نفسها قبل عام.

وتهدف مصر لخفض العجز إلى 10% من الناتج المحلي الإجمالي في السنة المالية التي تنتهي في 30 يونيو من نحو 14% في نهاية السنة المالية 2012-2013.

Copyright © CNBC Arabia

اضف تعليق جديد

 avatar