مؤسسة النقد السعودي تتوقع زيادة الضغوط التضخمية في الربع الثالث

مؤسسة النقد السعودي تتوقع زيادة الضغوط التضخمية في الربع الثالث
2.5 5

نشر 07 آب/أغسطس 2013 - 11:03 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
مؤسسة النقد العربي السعودي
مؤسسة النقد العربي السعودي
تابعنا >
Click here to add مؤسسة النقد العربي السعودي as an alert

توقعت مؤسسة النقد العربي السعودي (البنك المركزي) زيادة الضغوط التضخمية في الربع الثالث من العام الحالي 2013، وذلك نتيجة لزيادة الطلب المحلي على السلع الغذائية في شهر رمضان.

وأشارت المؤسسة، في تقرير حديث لها عن التضخم، إلى أن معدل التضخم سجل في الربع الثاني من العام الحالي ارتفاعا سنويا بنسبة 3.8%، مقارنة بالربع المقابل من العام السابق، وسجل ارتفاعا بنسبة 0.6% مقارنة بالربع الأول من العام نفسه.

وجاءت توقعات «ساما» من خلال التقرير الذي أعدته إدارة السياسات النقدية والاستقرار المالي ونشر على موقع المؤسسة الإلكتروني، في الوقت الذي أوضحت فيه أن المعطيات المتوافرة تشير إلى توقع زيادة الضغوط التضخمية في الربع الثالث من العام الحالي، نتيجة زيادة الطلب المحلي على السلع الغذائية بمناسبة موسم شهر رمضان المبارك.

وبين تقرير المؤسسة أن أحدث بيانات صندوق النقد الدولي في تقرير آفاق الاقتصاد العالمي لشهر يوليو (تموز) الماضي، تشير إلى انخفاض ضعيف في معدلات التضخم في الاقتصادات الناشئة والنامية في عام 2013 لتصل إلى 5.93%، مقارنة بنحو 5.92% لعام 2012. وانخفاض معدلات التضخم في الاقتصادات المتقدمة إلى نحو 1.69% في عام 2013 مقارنة بمعدل 1.96% لعام 2012.

ولفتت المؤسسة إلى أنه بحسب بيانات منظمة الأغذية والزراعة العالمية (فاو)، فإن مؤشر أسعار الأغذية العالمي سجل انخفاضات متتالية خلال الأشهر الثلاثة الماضية، وبلغ مؤشر أسعار الغذاء في يونيو (حزيران) الماضي نحو 211.3 نقطة نتيجة انخفاض المجموعات المكونة للمؤشر باستثناء مجموعة اللحوم التي ارتفعت بنحو 3.5 نقطة.

وقالت مؤسسة النقد في تقريرها، إن الانخفاض جاء نتيجة تحسن محصول الحبوب والزيوت في نصف الكرة الشمالي والتوقعات بإنتاج وفير للسكر من البرازيل.

وكانت «جدوى» للاستثمار قد أشارت إلى تراجع التضخم الشامل السنوي في السعودية إلى أدنى مستوى له خلال 7 أشهر في يونيو بفضل تراجع التضخم الأساسي وتضخم الأغذية، مع بقاء التضخم في فئة الإيجارات مستقرا.

وتوقعت المزيد من الارتفاع في تضخم الأغذية خلال يوليو (تموز) الماضي نتيجة للنمط الموسمي المعتاد، وكذلك يبقى احتمال ارتفاع تضخم الإيجارات قائما بسبب قوة الطلب على المساكن.

 

Copyright © Saudi Research & Publishing Co. All rights reserved.

اضف تعليق جديد

 avatar