جزائري يصطاد النساء في متحف الشمع ويغتصب طفلة

جزائري يصطاد النساء في متحف الشمع ويغتصب طفلة
2.5 5

نشر 11 شباط/فبراير 2014 - 07:00 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
جزائري يطارد النساء في متحف مدام توسو ويغتصب طفلة
جزائري يطارد النساء في متحف مدام توسو ويغتصب طفلة
تابعنا >
Click here to add خافير as an alert
خافير
،
Click here to add لندن as an alert
لندن

اعتقلت الشرطة البريطانية رجلاً جزائرياً في الثانية والأربعين من العمر طارد عشرات النساء والفتيات في متحف الشمع (مدام توسو) وسط لندن، بعد اعتدائه جنسياً على طفلة عمرها 8 سنوات.

وقالت صحيفة صندي ميرور اليوم الأحد أن الجاني يسمي نفسه (أولدكاونت بلعباس) ويُعرف أيضاً باسم، خافيير غاريرو، واقتاد الطفلة إلى ركن هادئ في متحف الشمع حيث قام بالاعتداء عليها جنسياً.

واضافت أن بلعباس أخلى سبيل الطفلة لاحقاً ولاذ بالفرار حين اعترضه أحد أفراد الجمهور، وقامت شرطة لندن باعتقاله بعد يومين حين عاد إلى متحف الشمع لارتكاب اعتداءات جنسية جديدة.

واشارت الصحيفة إلى أن مفتشي شرطة العاصمة لندن تعرفوا على الجاني بعد أن امضوا ساعات طويلة في تدقيق الصور التي التقطتها كاميرات المراقبة العاملة بالدوائر التلفزيونية المغلقة، ووجهت ضده تهمة الاعتداء جنسياً على طفلة.

ونسبت إلى متحدث باسم شرطة لندن قوله إن بلعباس مهووس بمتحف الشمع ويزوره يومياً لاستهداف النساء والفتيات الضعفاء، ولا نعرف حتى الآن عدد ضحاياه لكن من دون شك هناك أخريات أيضاَ.

وأدانت محكمة التاج بمنطقة ساذاك في جنوب شرق لندن بلعباس بتهمة خطف طفلة وانتهاكها جنسياً، وستصدر حكماً بحقه الشهر الم

Copyright © UPI, 2014. All Rights Reserved.

اضف تعليق جديد

 avatar