مرشحة أسترالية تصرح بأن الإسلام "بلد" وليس دينًا!

مرشحة أسترالية تصرح بأن الإسلام "بلد" وليس دينًا!
2.5 5

نشر 11 آب/أغسطس 2013 - 13:25 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
المرشحة الأسترالية ستفاني بانيستر.
المرشحة الأسترالية ستفاني بانيستر.
تابعنا >
Click here to add البرلمان الأسترالي as an alert
،
Click here to add يسوع المسيح as an alert
يسوع المسيح
،
Click here to add نشن بارتي as an alert
نشن بارتي

أثارت مرشحة إلى البرلمان الاسترالي موجة من التعليقات الساخرة لاعتقادها أن الإسلام بلد واليهود يتبعون يسوع المسيح.

وذكرت صحيفة (سيدني مورنيغ هيرالد) أن ستفاني بانيستر (27 عاماً) المرشحة عن منطقة رانكين في كوينزلاند عن حزب أمة واحدة المناهض للهجرة قالت في مقابلة مع القناة السابعة أنا لا أعارض الإسلام كبلد، ولكن لا أعتقد أن قوانينه يجب أن تطبق هنا في استراليا.

وأضافت أن 2% من الاستراليين يتبعون الحرام، مستخدمة الكلمة التي تشير إلى ما يحظّره في الواقع الإسلام وليس ما يتبعه المسلمون.

وقالت إنها تدعم الحظر على الطعام الحلال، ولكن ليس الطعام اليهودي (الكوشير) المماثل لأن اليهود لا يشملهم الحرام، لديهم دينهم الخاص الذي يتبع يسوع المسيح.

يشار إلى الديانة اليهودية لا تتبع المسيح على الرغم أنه كان يهودياً.

وقالت بانيستر في تصريح لاحق إنها صححت أقوالها عدة مرات خلال المقابلة ولكن القناة حذفت ذلك، وأضافت للأسف، لقد غيروا في كلامي وجعلوني أبدو حمقاء. واضافت أنها عنت قول بلاد إسلامية.

وقد اثارت تصريحات بانيستر موجة من التعليقات الساخرة وتناولتها العديد من وسائل الإعلام التي اتنقدت قلة خبرتها ومعرفتها السياسية.

Copyright © UPI, 2013. All Rights Reserved.

اضف تعليق جديد

 avatar