نصائح صحية للصائمين في رمضان

نصائح صحية للصائمين في رمضان
1.60 6

نشر 30 تموز/يوليو 2013 - 09:44 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
لا تسرف في الطعام وحافظ على التوازن الغذائي.
لا تسرف في الطعام وحافظ على التوازن الغذائي.

الجانب النفسي في شهر رمضان يمثل أحد الأسس الهامة في حياة المواطنين الصائمين، وعلى رأسها الدروس الدينية التي تفصل بين تناول المواطن لوجبة الافطار وحرصه على الصلاة وتأدية الفروض التي لها أثر جيد في تعامل جسده مع الاطعمة وما يتناوله بعد الافطار، هذا الى جانب ما يؤديه ذلك من راحة نفسية للمواطنين وراحة بدنية نتيجة عدم إتخام المعدة بالطعام مرة واحدة.

يمثل شهر رمضان تغييرا كبيرا في النمط الغذائي والحركي للشخص، فبالإضافة للامتناع عن الطعام والشراب من الفجر حتى غروب الشمس، يعمد الفرد لتغيير برنامج حركته عبر محاولة تقليلها في النهار وتأجيل ما يمكن تأجيله للمساء عندما يكون قد أفطر وانخفضت درجة الحرارة. ولكن البعض يعمد إلى سلوكيات خاطئة قد تؤذي صحته وتكون لها عواقب وخيمة.

وقد يكون أحد أهم أسباب الممارسات الخاطئة هذه هو التفكير من خلال «عقلية المعركة»، فالصائم ينتظر وقت الغروب حتى ينطلق في معركة مع أطباق الطعام وأصناف الحلويات، وذلك حتي يعوض الحرمان الذي عاشه في النهار ويهزم أواني «الطبيخ» عن بكرة أبيها، والنتيجة تكون إسرافا في الطعام وضررا علي الصحة.

ولذلك فأفضل ما تفعله لصحتك في رمضان أن: لا تسرف في الطعام، وعلى الأرجح أنك سمعت هذه النصيحة كثيرا ولكنها مهمة وأساسية.

يومك في رمضان هو يوم عادي علي الصعيد الغذائي، ووجبة الإفطار هذه لن تكون «العشاء الأخير» لك، فلا تأكل وكأنها وجبتك الأخيرة. لا تتناول إفطارك مرة واحدة، إذ يؤدي إدخال كميات كبيرة من الغذاء لمعدتك لتأثير يشبه الصدمة، مما قد يؤدي لألم فيها أو يرسلك لعيادة الطوارئ. وعوضا عن ذلك قسّم الطعام، إذ يمكنك بعد الأذان أن تشرب كوبا من الماء وتتناول بضع تمرات مما سيروي عطشك ويزود جسمك بالسكر.

وبعد أن تصلي المغرب وترتاح قليلا يمكنك أن تتناول وجبتك. لا تكثر من الحلويات، فهي غنية بالطاقة وقد تقود إلى زيادة الوزن. كما أن السكر فيها يؤدي لتسوس الأسنان، وقد يصعب من ضبط مستويات السكر لدى مريض السكري.

لذا حاول أن تستعيض عنها بالفواكه الطازجة التي تزودك بالماء أيضا كالبطيخ والشمام والأناناس.

لا تفرط في شرب المنبهات، كالشاي والقهوة والمشروبات الغازية، إذ إن الكافيين الموجود فيها قد يعوق نومك ويجعلك تتأخر في السهر، خاصة أنك تتناولها مساء.

لا تهمل وجبة السحور، فذلك لن يساعدك علي ضبط وزنك بل سيؤدي لشعورك بالجوع الشديد عند الإفطار وتناولك للمزيد من الطعام. وليكن طعام السحور خفيفا وغنيا بالسوائل.

مثل السلطة واللبن والحليب والفواكه. لا تتناول الأجبان المالحة أو المخللات، إذ قد تفاقم عطشك خلال النهار.

© جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن القطرية 2013

اضف تعليق جديد

 avatar