"الهيبة" تجمع نادين نجيم وتيم حسن للمرة الثالثة!

"الهيبة" تجمع نادين نجيم وتيم حسن للمرة الثالثة!
2.5 5

نشر 13 تشرين الثاني/نوفمبر 2016 - 09:44 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
"الهيبة" تجمع نادين نجيم وتيم حسن للمرة الثالثة!

قالت نادين إنها تحضر لمسلسل رمضاني جديد بعنوان «الهيبة» يشاركها فيه الممثل تيم حسن، هو ذات طابع اجتماعي ورومانسي، تتخلله أجواء بوليسية ويتطرق إلى قضية مثيرة وقد أعجبها النص كثيراً.

وتجسد نادين في هذا المسلسل شخصية امرأة تعيش في فرنسا وعندها ولد، تأتي إلى لبنان وتحديداً إلى قرية لبنانية اسمها الهيبة، وقدومها إلى هذه القرية سيغير كل مسار حياتها ويخلق لها مستقبلاً جديداً، على حد تعبيرها.

وأكدت نجيم أنها لا تخاف من تكرار الثنائية مع تيم حسن، لأن المشاهد المتابع لأعمالها الدرامية هو من يطالبها باستمرار هذه الثنائية، لأنهما نجحا معاً والناس أحبّوهما معاً، كما أن تكرار مثل هذه الثنائية هو حافز لتقديم الأفضل، كما أنه يزيد من الخبرة، حسب ما قالت.

واعتبرت أن أهم ما في الممثل هو التواضع، وهذا ضروري مهما حقق نجاحا باهرا. وعبرت عن فخرها بالدراما اللبنانية، وبالممثل اللبناني عموماً، وبالمخرجين اللبنانيين.

وفي أرشيف نادين العديد من المسلسلات الدرامية نذكر من بينها «لو»، «تشيللو» و»نص يوم».

والنجاح يولد عندها المسؤولية والشعور بالقلق، فهي تقرأ النص بدقة وتحاور وتعلق، وأصبحت حريصة على اختيار أدوارها أكثر من قبل.

وأنها تطور نفسها كممثلة بمشاهدة العديد من الأفلام الأجنبية وبمطالعة الكتب التي لها علاقة بالتمثيل والإخراج، وتزداد خبرة ومعرفة بعد كل مسلسل ونجاح.

فيما إذا كان حلمها العالمية، وإذا كانت ترى نفسها أنجلينا جولي العرب أكدت نادين أن الألقاب لا تعنيها، لأن ما يهمها هو محبة الناس، وتقدير الجمهور لها، وأن تترك بصمة في مجال التمثيل.

وتستمع نجيم كما تقول لعدد من الفنانين، من بينهم راغب علامة، عاصي الحلاني، كاظم الساهر، نوال الزغبي، شيرين عبد الوهاب وإليسا التي أحبت ألبومها الجديد «سهرنا يا ليل»، وقالت عن هذه الأخيرة «عندي ييها بالدني».

وتهتم نجيم بتفاصيل حياة ابنتها هيفن وابنها جيوفاني وزوجها وليس لها جميل في ذلك، لأنها تعتبر هذا من واجبها كأي زوجة وأم، وتحاول أن تكون دائما أماً صالحة وناجحة، وهي سعيدة هذه الفترة، لأنها موجودة مع عائلتها ومتفرغة لها.

© 2016 Jordan Press & publishing Co. All rights reserved.

اضف تعليق جديد

 avatar