أهداف مباراة جيونبوك والعين 2-1 نهائي دوري أبطال آسيا

أهداف مباراة جيونبوك والعين 2-1 نهائي دوري أبطال آسيا
4.00 6

نشر 20 تشرين الثاني/نوفمبر 2016 - 16:11 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
ليوناردو يحتفل بهدفه
ليوناردو يحتفل بهدفه

احتفظ العين الإماراتي بفرصته في التتويج بلقب دوري أبطال آسيا، رغم خسارته 1-2 أمام فريق تشونبوك الكوري الجنوبي، أمس، في ذهاب المباراة النهائية، وسيتجدد الصراع بين الفريقين السبت المقبل، على ملعب هزاع بن زايد بمدينة العين.

ويكفي فريق الزعيم الفوز فيها بهدف نظيف ليحصل على اللقب الثاني في تاريخه بعد عام 2003.

وسجل دانيلو آسبريا هدف التقدم لمصلحة العين في الدقيقة 63، لكن جيونبوك استطاع العودة للمباراة بتسجيله هدفين بواسطة ليوناردو، في الدقيقة 70 من تسديدة من خارج منطقة الجزاء، والدقيقة 77 من ركلة جزاء.

وجاءت بداية المباراة قوية من قبل الطرفين، حيث سعى كل فريق لخطف هدف مبكر لإراحة الأعصاب، مما جعل الأجواء مشحونة في صفوف الفريقين، لكن العين تراجع سريعاً لمناطقه الخلفية من أجل امتصاص الحماسة لدى الجانب الكوري، الذي رمى منذ البداية بكل ثقله بالهجمات من العمق والأطراف، وفي بعض الأحيان بالتسديد من خارج الملعب.

ومع مرور الوقت أظهر العين تراجعاً مخيفاً في المباراة، وكانت معظم التمريرات خاطئة، ما تسبب في ضغط على خط الدفاع الذي صحح الأخطاء خارج منطقة الجزاء، ليمنح الحارس خالد عيسى أريحية كبيرة، وفي المقابل كثف الفريق الكوري من طلعاته الهجومية لكن معظمها انتهى سلبياً مع الحماسة الكبيرة لخط الدفاع لفريق العين.

وتحرر لاعبو فريق العين من الضغط بعد التحركات الجيدة للمهاجم البرازيلي كايو لوكاس على الجبهة اليسرى، التي دفعت الدفاع الكوري إلى التراجع والتقليل من دعم الوسط، كما أن تحركات محمد عبدالرحمن في وسط الملعب ساعدت على فتح الثغرات في وسط الملعب، فيما كان لاعب المحور أحمد برمان الأفضل في الوسط على الإطلاق، بمساهمته الفعالة في إفساد العديد من الهجمات الخطرة لجيونبوك.

وفي الشوط الثاني، استفاق فريق العين وقدم مستوى أفضل مع بداية الشوط، مستفيداً من صحوة لاعب الوسط عمر عبدالرحمن، الذي لم يظهر في الشوط الأول، في المقابل دخل تشونبوك بالرغبة نفسها بخطف هدف التقدم، لكنه اصطدم بالروح القتالية للاعبي العين الذين أظهروا مهارة كبيرة في الدفاع المحكم.

وغير العين من أسلوبه وخرج من مناطقه الخلفية، وهو ما تسبب في حالة الارتباك للفريق الكوري لينجح عموري في إرسال كرة نموذجية داخل منطقة الجزاء، تلقاها زميله الكولومبي دانيلوا اسربيلا في الدقيقة 63، وسددها بقدمه اليسرى لتستقر في شباك الحارس الكوري، وهو الهدف الذي تسبب في نقل الضغط إلى الجانب الكوري.

ولم يستفد العين من تسجيل الهدف، إذ تراخى اللاعبون بعد الهدف، وهو ما منح فريق جيونبوك فرصة تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 70 بواسطة البرازيلي ليوناردو، بتسديدة من خارج منطقة الجزاء لم يستطع الحارس خالد عيسى التعامل معها.

وقبل أن يستعيد العين توازنه أضاف ليوناردو الهدف الثاني له ولفريقه في الدقيقة 77 من ركلة جزاء كان قد احتسبها الحكم العماني أحمد الكاف، بعد عرقلة محمد فايز للاعب جنبوك شين ووك كيم داخل المنطقة المحظورة.

واستمرت الهجمات متبادلة بين الفريقين مع خطورة للجانب الكوري، الذي شكل ضغطاً على مرمى العين في محاولة لمضاعفة الأهداف، وذلك حتى اطلق الحكم العماني أحمد الكاف صافرة نهاية المباراة، بفوز فريق جيونبوك بهدفين لهدف.

Copyright © 2016. Dubai Media Incorporated. All rights reserved.

اضف تعليق جديد

 avatar