بيليغريني يتحجج بالإصابات بعد الخسارة أمام تشلسي مورينيو

بيليغريني يتحجج بالإصابات بعد الخسارة أمام تشلسي مورينيو
4.00 6

نشر 05 شباط/فبراير 2014 - 16:54 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
بيليغريني ومورينيو
بيليغريني ومورينيو

حافظ مانويل بيليغريني المدير الفني لمانشستر سيتي على هدوئه بعد الخسارة المؤثرة التي مُني بها أمام تشلسي الاثنين في الصراع الشرس على نيل لقب الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم.

افتتح مورينيو مبارياته الكبرى هذا الموسم بخطف نقطة ثمينة من ملعب مانشستر يونايتد بالأسبوع الثالث من البريميير ليغ واستطاع بعدها هزيمة مانشستر سيتي على ملعب ستامفورد بريدج بهدفين لهدف في الدقيقة الأخيرة.

وكان متوقعاً انتفاضة رجال مانويل بيلجريني في لقاء الإياب أمام تشلسي لا سيما على الملعب الذي لا يقهر الاتحاد لكنهم كانوا مثلهم مثل مانشستر يونايتد دون أية ردة فعل تليق بحجم المنافسة، فخسروا للمرة الأولى في الدوري أمام أنصارهم، وللمرة الثانية من أصل 21 مباراة في جميع المسابقات حتى الآن.

ويثق مانويل بيليغريني في أن فريقه سيسترد عافيته في غضون أيام وسيعود لمضمار المنافسة على اللقب فلا تفصله سوى نقطتين فقط عن آرسنال المتصدر، وما فعله تشلسي لم يتسبب في خسارته للمركز الثاني حيث تعادلا معاً في نفس عدد النقاط (53).

لكن المدرب التشيلي تحجج بالغيابات الكثيرة التي عانى منها فريقه بالذات على مستوى خط الوسط إذ غاب فيرناندينيو وخافي غارسيا وسيرخيو أغويرو فضلاً عن غياب سمير نصري لمدة شهرين بداعي إصابة تعرض لها الشهر الماضي أمام نيوكاسل يونايتد.

وقال بيليغريني: “كانت مباراة حاسمة وهامة بالنسبة لنا، ورغم ذلك ما زلنا خلف آرسنال بفارق نقطتين فقط”، وواصل في حديثه لقناة سكاي: “واجهنا أحد أقوى الخصوم، سجلوا هدف جميل في البداية وحاولنا بعدها بأكثر من فرصة واضحة كانت ستكفل لنا التعادل على الأقل”.

وأكمل: “كان لديهم ثلاث فرص أخرى، واللعب كان متوازناً، لعب تشلسي مباراة جيدة، سنحاول الآن العودة إلى الطريق الصحيح ولا توجد لدينا مشاكل في سرعة الارتداد”.

وشدد في نهاية كلامه على أن اللعب من دون أغويرو ونصري وفيرناندينيو وغارسيا أمام البلوز كان السبب الرئيسي في تدني مستوى سيتي: "غياب كل هؤلاء صّعب من مأموريتنا، وخاصةً فيرناندينيو، غيابه خسارة كبيرة”.

يذكر أنه وبالرغم من تواجد الثنائي القادر على تأدية دور الارتكاز مع يايا توريه جيمس ميلنر وجاك رودويل على دكة بدلاء مانشستر سيتي في هذه المباراة، إلا أن بيليغريني لم يستعن بهما في ظل الاخفاق التام للمدافع المخضرم مارتن ديميكيليس في منطقة الوسط، لدرجة أنه اكتفى بإجراء تغيير وحيد بسحب ألفارو نيغريدو للدفع بستيفان يوفيتيتش مطلع الشوط الثاني.

Copyright © 2014 Goal.com All rights reserved.

اضف تعليق جديد

 avatar