تشيلي والأرجنتين في نهائي مثير لكوبا أميركا

تشيلي والأرجنتين في نهائي مثير لكوبا أميركا
4.00 6

نشر 04 تموز/يوليو 2015 - 16:46 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
نهائي مرتقب بين الأرجنتين وتشيلي صاحبة الضيافة
نهائي مرتقب بين الأرجنتين وتشيلي صاحبة الضيافة

تخوض الأرجنتين نهائي كأس كوبا أميركا ليلة السبت وهي تسعى للتتويج بعد 22 عاماً من البعد عن الألقاب الكبرى، بينما تتطلع تشيلي البلد المضيف لإنهاء قرن من سوء الحظ بنيل اللقب للمرة الأولى.

وتتبارى الدولتان الجارتان في الملعب الوطني بسانتياغو في مواجهة كبرى ستجدد تاريخاً من المواجهات المشهودة.

وكلاهما من المؤسسين الأربعة لبطولة أميركا الجنوبية مثلما أطلق عليها حين انطلقت في 1916، وسحقت الأرجنتين تشيلي 6-1 في تلك البطولة الافتتاحية لتؤسس لقرن من الآلام التشيلية.

وخلال 36 مواجهة بينهما بعدها لم تحقق تشيلي إلا فوزاً وحيداً وكان في تصفيات كأس العالم بسانتياغو عام 2008.

ولم يسبق لتشيلي هزيمة الأرجنتين في 24 مواجهة بكوبا أميركا.

وللأرجنتين 14 لقباً في كوبا أميركا ومن شأن فوزها اليوم معادلة الرقم القياسي للألقاب مع أوروغواي وهي أنجح الفرق في تاريخ البطولة.

واحتلت تشيلي التي شاركت في البطولة 36 مرة مركز الوصافة 4 مرات.

ويجمع نهائي كوبا أميركا 2015 فريقين كانا من أكبر المرشحين على الورق للتتويج باللقب.

ويصل منتخب البلد المضيف تشيلي في أفضل أحواله وبمعنويات مرتفعة ليحاول محو الإحباطات المتكررة ويرفع هذه الكأس للمرة الأولى.

أما منتخب الأرجنتين الذي يعج بالنجوم، فبعد استعراضه للعب الجميل والأهداف في نصف النهائي ضد باراغواي، يسعى للتتويج باللقب بعد أكثر من عقدين من الغياب.

كما أن هذه المواجهة الأميركية الجنوبية التاريخية ستمنح جائزة التأهل للمشاركة في كأس القارات روسيا 2017.

وقد وصلت تشيلي إلى هذه المباراة الحاسمة وهي في أفضل أحوالها وبثقة كاملة في أسلوب لعبها، فبعد أن أقصت أوروغواي في ربع النهائي (1-0) وبيرو في نصف النهائي (2-1)، أكدت كتيبة لا روخا هذه التوقعات التي كانت تضعها ضمن أكبر المرشحين.

وسيعتمد الفريق الذي يدربه الأرجنتيني خورخي سامباولي، على خدمات هداف البطولة إدواردو فارغاس، الذي سجل 4 أهداف، وموهبة الساحر خورخي فالديفيا، وتألق نجميه آرتورو فيدال وأليكسيس سانشيز.

في النهائي الخامس الذي سيخوضه منتخب تشيلي في تاريخ هذه المسابقة، يسعى أصحاب الأرض لمحو ذكريات الماضي الأليم ورفع الكأس للمرة الأولى.

في المقابل، أخذ أداء الأرجنتين منحى تصاعدياً في هذه البطولة، فبعد أدائها المتذبذب في الدور الأول وتخطيها ربع النهائي أمام كولومبيا عن طريق ركلات الترجيح، سحقت كتيبة لا ألبيسيليستي في نصف النهائي منتخب باراغواي (6-1).

وبفضل هذه النتيجة الساحقة وتألق آنخيل دي ماريا وسيرخيو أغويرو وليونيل ميسي، يطمح المنتخب الذي خاض نهائي كأس العالم البرازيل 2014 لبلوغ المجد من جديد بعد 22 عاماً من الجفاف في جميع المسابقات الرسمية.

وستكون هذه المباراة النهائية الثانية توالياً للمدرب خيراردو مارتينو الذي كان قد بلغ النهائي أيضاً مع منتخب باراغواي في الأرجنتين 2011.

© جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن القطرية 2015

اضف تعليق جديد

 avatar