ألفيش يفاضل ما بين الانتقال لأميركا أو السعودية

ألفيش يفاضل ما بين الانتقال لأميركا أو السعودية
4.00 6

نشر 21 حزيران/يونيو 2015 - 14:12 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
دانييل ألفيش
دانييل ألفيش

كغيره من اللاعبين الكبار الذين سبقوه أمثال راؤول غونزاليس وزميله تشافي هيرنانديز اللذين فضلا الانتقال إلى قطر، يفضل دانييل ألفيش ظهير برشلونة التوجه إلى الملاعب الخليجية وتحديداً السعودية أو الأميركية أو الصينية لتأمين مستقبله على حد قوله لإنهاء مسيرته الكروية بعد انتهاء عقده مع ناديه الحالي.

واعتبر الدولي البرازيلي هذه الخطوة هي الأقرب حال ترك الدوريات الأوروبية الكبرى، من أجل تأمين مستقبله بالأموال التي سيجنيها حال انتقل إلى اللعب هناك، مقابل أن يبذل مجهوداً أقل في دورياتها يتوافق مع تقدمه في العمر.

وأكد لويس كامانيرو مسؤول العلاقات العامة والتسويق في البارسا أن تصريحات ألفيش بشأن إنهاء مسيرته في الملاعب السعودية أو الأمريكية، بعد انقضاء مشواره مع فريقه الذي مدد عقده لعامين مقبلين، لا يعني بأي حال من الأحوال التشكيك في التزامه مستقبلاً.

وقال كامانيرو لـ "الاقتصادية": "بالفعل قرأنا وسمعنا حديث ألفيش حول رغبته في ترك أوروبا، والانتقال للعب في دوريات أقل من الناحية التنافسية كالدوريين السعودي والأميركي، وهذا أمر طبيعي لأي لاعب يصل لنهاية مسيرته الكروية، حيث يبحث حينها عن التحديات الأقل من الناحية البدنية بما يتناسب مع تقدمه في السن، إضافة إلى الحصول على أكبر قدر من الأموال وهذا لا يتوافر حالياً إلا في الخليج أو أميركا، وكذلك في الصين أخيراً".

وتابع: "مع لاعب بإمكانات وقدرات ألفيش البدنية والفنية فإن استمراره في الملاعب طويلاً لا يمثل مشكلة، وحين يتقدم في السن أكثر فإنه سيزداد خبرة وسيقدمها للاعبين الشبان كما حصل سابقاً مع راؤول النجم السابق لريال مدريد في السد القطري وتشافي الذي انضم للنادي نفسه بعد مسيرة حافلة مع البارسا".

وكان ألفيش قد كشف بأنه ربما ينتقل للعب في أميركا أو السعودية بعد نهاية عقده مع فريقه الكتالوني، موضحاً أن هذا هو الاحتمال الأقرب في حالة رحيله عن الدوريات الأوروبية الكبرى.

وأوضح أنه لم يفقد الأمل في الاستمرار بالدوريات الأوروبية، وهو ما حدث بالفعل عندما قام البارسا بتجديد تعاقده لموسمين، كما جاء استدعاؤه للمنتخب البرازيلي، حيث يشارك معه في بطولة كوبا أميركا 2015 الحالية، ليعطيه حافزاً كبيراً على استمراره في الملاعب الأوروبية.

Copyright © Saudi Research and Publishing Co. All rights reserved.

اضف تعليق جديد

 avatar