داني ألفيش يثير حملة قوية ضد العنصرية

داني ألفيش يثير حملة قوية ضد العنصرية
4.00 6

نشر 29 نيسان/إبريل 2014 - 17:11 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
ألفيش يتناول الموزة
ألفيش يتناول الموزة

تسبب داني الفيش الظهير الأيمن لبرشلونة بدون قصد، في انطلاق حملة عالمية ضد العنصرية عندما قام بتناول الموزة التي ألقيت عليه من المدرجات خلال المباراة التي تغلب فيها فريقه على مستضيفه فياريال 3-2 ضمن منافسات المرحلة الخامسة والثلاثين للدوري الإسباني.

وكان أحد مشجعي فياريال قد قام بإلقاء موزة على اللاعب البرازيلي أثناء تنفيذه أحد الركلات الركنية بجوار مدرجات مشجعي الفريق المنافس، في إشارة إلى تشبيه ذوي البشرة السمراء بالقردة.

وفاجأ الفيش الجميع عندما قام بالتهام الموزة كاملة قبل أن يقوم بتنفيذ الركلة الركنية مباشرة.

وقال الدولي البرازيلي بعد انتهاء المباراة: "يجب التعامل مع هذا الأمر بهذه الطريقة، لن نغير من أنفسنا، أنا أعيش في إسبانيا منذ 11 عاماً، وتعودت على مثل هذه السخافات، السخرية من هؤلاء المتأخرين هو رد الفعل الطبيعي لما يقومون به".

وأثار التصرف الذي قام به نجم الفريق الكتالوني موجة كبيرة من ردود الفعل داخل شبكات التواصل الاجتماعي، حتى أن البرازيلي نيمار زميل ألفيش في الفريق وضع صورة شخصية له بصحبة ابنه، وهو يأكل نبات الموز على صفحته في أحد مواقع التواصل الاجتماعي مع تعليق: "فلتذهب العنصرية إلى الجحيم".

ومن جانبه أشاد غاري لينكر اللاعب السابق لنادي برشلونة والمدير الفني الأسبق لمنتخب بلاده، عبر صفحته على شبكة تويتر برد الفعل الذي قام به ألفيش: "لقد تعامل مع الوجه القبيح للعنصرية بكل ازدراء".

وقال ماركوس سينا اللاعب السابق في صفوف فياريال والذي يحمل الجنسيتين البرازيلية والإسبانية: "أريد أن أعبر عن شعوري بالاستياء من التصرف العنصري القبيح الذي أقدم عليه أحد مشجعي فياريال، فهو تصرف يستوجب العقاب".

وقام العديد من اللاعبين والمسؤولين بتقليد نيمار وألفيش عبر شبكات التواصل الاجتماعي على الإنترنت بوضع صورهم على صفحاتهم وهم يأكلون الموز، كما حذا حذوهم العديد من المستخدمين.

وأثنت الصحافة الإسبانية أيضاً على رد الفعل الذي قام به ألفيش، كما أعربت عن أسفها لاستمرار البعض في انتهاج مثل هذه التصرفات العنصرية القبيحة في الملاعب الإسبانية حتى الآن.

وأشارت صحيفة "إل موندو ديبورتيفو" في عددها الصادر أمس إلى أن لجنة المسابقات الإسبانية لكرة القدم عبرت عن بالغ أسفها بسبب الحادثة العنصرية التي تعرض لها الدولي البرازيلي، كما أكدت أن العنصرية وصمة عار في جبين الكرة الإسبانية، وأنه لم يتمكن أحد حتى الآن من التصدي لهذا السلوك المشين.

وذكرت صحيفة "سبورت": "تميز مشهد إلقاء الموزة على ألفيش في الدقيقة 75 من المباراة، عندما كان فياريال ما زال متقدماً 2-1، بالجمع بين الكوميديا والتراجيديا في وقت واحد".

Copyright 2014 Al Hilal Publishing & Marketing Group

اضف تعليق جديد

 avatar