فيدرر ونادال يقتربان من مواجهة جديدة في بطولة ميامي

فيدرر ونادال يقتربان من مواجهة جديدة في بطولة ميامي
4.00 6

نشر 29 اذار/مارس 2017 - 19:12 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
صورة أرشيفية للنجمين
صورة أرشيفية للنجمين

تقدم كل من لاعب التنس السويسري روجر فيدرر المصنف الأول على العالم سابقاً ومنافسه التقليدي الإسباني رافاييل نادال خطوة جديدة ومهمة على طريق مواجهة جديدة بينهما وكذلك الفوز بلقب بطولة ميامي للأساتذة، بينما ودع السويسري الآخر ستانيسلاس فافرينكا المصنف الأول للبطولة هذه النسخة من دور الستة عشر.

ويستطيع فيدرر ونادال أن يقدما للبطولة حلقة جديدة في سلسلة المواجهات المثيرة بينهما إذا أكملا طريقهما حتى المباراة النهائية.

وعانى فيدرر المصنف الرابع للبطولة كثيراً في طريقه إلى ربع النهائي حيث واجه ندية هائلة من منافسه الإسباني روبرتو باوتيستا أغوت في دور الستة عشر.

واستغرق فيدرر نحو ساعتين ليحقق الفوز الثمين والصعب 7-6 (7-5) و7-6 (7-4) على منافسه.

والفوز هو السادس عشر للنجم السويسري مقابل هزيمة واحدة في المباريات التي خاضها الموسم الحالي حتى الآن.

كما حقق فيدرر الفوز الـ 47 له مقابل 13 هزيمة في تاريخ مشاركاته بهذه البطولة التي توج بلقبها مرتين سابقتين علماً بأنه خاض فعاليات البطولة 16 مرة حتى الآن.

وارتكب فيدرر في هذه المباراة كماً من الأخطاء يفوق ما ارتكبه في مواجهة الأرجنتيني خوان مارتن دل بوترو في دور الـ 32.

وقال السويسري: "اشعر أني بحالة جيدة بشكل عام، كانت هذه المباراة بمثابة مواجهة من نوع مختلف. قدم روبرتو عملاً جيداً وظهر بشكل هجومي لفترات، كما رد إرسالي بشكل جيد في العديد من المرات. في النهاية أنا سعيد للغاية خاصة بعد حسم الفوز بمجموعتين متتاليتين".

ويلتقي فيدرر في ربع النهائي مع التشيكي توماس بيرديتش المصنف الرابع عشر للبطولة الذي لحق بقافلة المتأهلين لدور الثمانية بفوزه الثمين على الفرنسي أدريان مانارينو 6-3 و7-5 في مباراة أخرى بدور الستة عشر.

وأهدر مانارينو فرصة قلب الطاولة على منافسه التشيكي في المجموعة الثانية بالمباراة حيث نجح خصمه التشيكي في حسم المباراة لصالحه خلال ساعة ونصف بفضل فارق الخبرة.

وكسر نادال المصنف الأول على العالم سابقاً عناد منافسه الفرنسي نيكولا ماهو وأطاح به من البطولة بالتغلب عليه 6-4 و7-6 (7-4) مساء الثلاثاء في دور الستة عشر للبطولة.

وكان نادال خاض نهائي البطولة أربع مرات سابقة لكنه فشل فيها جميعاً وكان أحدثها أمام الصربي نوفاك ديوكوفيتش في نسخة 2014.

واحتاج نادال لأكثر قليلاً من 90 دقيقة ليحقق الفوز على ماهو ويتأهل لدور الثمانية.

وتأهل نادال المصنف الخامس للبطولة بجدارة إلى ربع النهائي الذي يواجه فيه اختباراً صعباً حين يلتقي الأميركي جاك سوك المصنف الثالث عشر للبطولة الذي أنهى مغامرة مواطنه جاريد دونالدسون وتغلب عليه 6-2 و6-1 ليحجز مكانه في دور الثمانية.

وقال نادال: "سعيد للغاية بالمستوى الذي أؤدي به، وسعيد إزاء البداية التي حققتها هذا الموسم بعد فترة عصيبة قضيتها خلال النصف الثاني من الموسم الماضي بسبب الإصابات.

"عندما أكون بحالة بدنية جيدة، أؤدي بشكل جيد. قدمت بداية جيدة في 2017 بعدما أتيحت لي الفرصة في إنجاز العمل الذي كنت أريده، فقد كثفت التدريبات عندما سمحت لي حالتي البدنية بذلك".

وفجر الألماني أليكساندر زفيريف المصنف السادس عشر للبطولة مفاجأة من العيار الثقيل وأطاح بالسويسري ستانيسلاس فافرينكا المصنف الأول للبطولة بالتغلب عليه 4-6 و6-2 و6-1.

واحتاج زفيريف لساعة واحدة و44 دقيقة ليتغلب على فافرينكا ويفسد احتفال اللاعب السويسري بعيد ميلاده الثاني والثلاثين الذي تزامن مع هذه المباراة أمس الثلاثاء.

وقال فافرينكا: "كان المستوى متذبذباً، كل منا كان يكافح شيئاً ما خلال المجموعة الأولى للوصول إلى إيقاع جيد، تراجعت كثيراً بدنياً وذهنياً، ولم أكن بمستواي".

بدوره، واصل الياباني كاي نيشيكوري انطلاقته الرائعة في البطولة وتأهل للدور التالي بفوزه على الأرجنتيني فيدريكو ديلبونيس 6-3 و4-6 و6-3 في دور الستة عشر، كما تغلب الأسترالي نيك كيرغيوس المصنف 12 للبطولة على البلجيكي دافيد غوفين المصنف الثامن للبطولة 7-6 و6-3.

ويلتقي نيشيكوري المصنف الثاني للبطولة في ربع النهائي مع الإيطالي فابيو فونيني الذي تغلب على الأميركي دونالد يانغ 6-0 و6-4.

وأنهى نيشيكوري مغامرة منافسه الأرجنتيني ديلبونيس الذي خاض فعاليات دور الستة عشر للمرة الثانية فقط في تاريخ مشاركاته ببطولات الأساتذة ذات الألف نقطة.

وفرض الياباني سيطرته التامة على مجريات اللعب في المجموعة الأولى من المباراة، لكن ديلبونيس استعاد توازنه في المجموعة الثانية وحقق الفوز فيها ليدفع المباراة إلى المجموعة الثالثة الفاصلة.

واستغل نيشيكوري فارق الخبرة وحسم المباراة لصالحه ليضرب موعداً مع فونيني في دور الثمانية.

© Copyright Al-Ahram Publishing House

اضف تعليق جديد

 avatar