فيدرر يطيح بفافرينكا ويتأهل إلى نهائي بطولة أستراليا

فيدرر يطيح بفافرينكا ويتأهل إلى نهائي بطولة أستراليا
4.00 6

نشر 26 كانون الثاني/يناير 2017 - 17:01 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
فيدرر يتمنى مواجهة نادال في النهائي
فيدرر يتمنى مواجهة نادال في النهائي

تأهل النجم السويسري روجر فيدرر إلى نهائي بطولة أستراليا المفتوحة للتنس، إثر تغلبه اليوم الخميس على مواطنه ستانيسلاس فافرينكا بثلاث مجموعات لاثنتين بواقع 7-5 و6-3 و 1-6 و4-6 و6-3 في الدور نصف النهائي للبطولة.

واعترف النجم المخضرم بأنه لم يكن يتوقع وصوله إلى نهائي البطولة، معربا عن أمنيته بأن يكون الإسباني رافاييل نادال هو منافسه في المباراة النهائية، المقرر إقامتها الأحد المقبل.

وقال فيدرر بعد تغلبه على فافرينكا: "أشعر بأني مذهل، لم أتصور في أفضل أحلامي وصولي بعيداً في أستراليا، أمامي يومان قبل المباراة النهائية، إنه أمر رائع".

وخاض اللاعب السويسري، الفائز بـ 17 لقبا في بطولات "جراند سلام" البطولة الأولى له منذ تموز/يوليو 2016، بعد أن ابتعد عن الملاعب منذ ذلك التاريخ بسبب إصابة في الركبة.

وقد يواجه فيدرر غريمه التلقيدي نادال في نهائي أستراليا المفتوحة هذه المرة، حيث أن فوز نادال على جريجور ديميتروف في المباراة الثانية للدور قبل النهائي للبطولة سيجمع بين اللاعبين مجددا في الكلاسيكو الأشهر لرياضة اللعبة البيضاء.

وأضاف فيدرر قائلاً: "مواجهة نادال هي التحدي الأكبر في التنس، أنا المعجب رقم واحد بنادال، إنه منافس مذهل، وفي الماضي خضنا مواجهات شرسة.

"أعتقد أنه لا أحد منا كان يفكر قبل بضعة أشهر أن بإمكانه الوصول إلى نهائي أستراليا".

وكما هو الحال مع فيدرر، اضطر نادال لإنهاء موسمه مبكراً العام الماضي، بسب الإصابة، ليصل إلى البطولة الأولى من البطولات الكبرى في الموسم محاطاً بالكثير من علامات الاستفهام.

واستطرد اللاعب السويسري، المصنف السابع عشر حالياً، قائلاً: "قبل بضعة أشهر كنا نفتتح أكاديمية رافا للتنس في مايوركا وكنا نتحدث عن خوض مباراة خيرية، كنا نعاني من الإصابة، إصابتي كانت في القدم، أما إصابته فكانت في رسغ اليد، أذكر أننا كنا نلعب مع بعض اللاعبين الصغار وكنا نقول أن هذا هو أقصى ما يمكن أن نقوم به".

ويجمع اللاعبين السويسري والإسباني في جعبتيهما 31 لقباً في بطولات "غراند سلام"، ويعتبران طرفي المنافسة الأشهر والأهم في تاريخ التنس.

والتقى اللاعبان في 34 مباراة، ثماني منها في نهائي البطولات الكبرى.

وترى الجماهير أن نهائي ويمبلدون 2008، الذي جمع بين فيدرر ونادال، هو اللقاء الأروع في تاريخ التنس، عندما فاز الإسباني 9-7 في المجموعة الخامسة، يليه نهائي أستراليا المفتوحة 2009.

وفي تلك البطولة، التي أقيمت قبل ثماني سنوات، انهمر فيدرر في البكاء، بعد خسارته مجدداً في المجموعة الخامسة أمام نادال، الذي يعد صاحب الكلمة العليا في مواجهات اللاعبين بواقع 23 انتصاراً مقابل 11 فوزاً لفيدرر، كما يتفوق عليه في مرات الفوز في نهائيات "غراند سلام" بنتيجة 6-2.

© Copyright Al-Masry Al-Youm. All rights reserved.

اضف تعليق جديد

 avatar