وسائل الإعلام الفرنسية تتغنى بغريزمان

وسائل الإعلام الفرنسية تتغنى بغريزمان
4.00 6

نشر 28 حزيران/يونيو 2016 - 14:33 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
غريزمان يقود فرنسا للمجد
غريزمان يقود فرنسا للمجد

تصدرت مباراة فرنسا وجمهورية آيرلندا ضمن ثمن نهائي يورو 2016 والتي فاز فيها الديوك بهدفين مقابل هدف واحد، الصحف الفرنسية التي احتفت بالفوز الذي حققه الفريق رغم تقدم المنتخب الآيرلندي في البداية بهدف من ركلة جزاء عن طريق روبي برايدي في الدقيقة الثانية من عمر المباراة.

وتغنت الصحف خصوصاً بتألق اللاعب أنتوان غريزمان صاحب هدفي الفوز.

وقال موقع "لو هافنغتون بوست" أن المنتخب الفرنسي، استطاع قلب السيناريو الكارثي الذي بدأ منذ بداية المباراة وبالتحديد في الدقيقة الثانية من الشوط الأول، بعد إحراز برايدي لركلة جزاء حصلت عليها آيرلندا بعد احتكاك شاين لونغ مع بول بوغبا، ليتضاعف الضغط على الديوك منذ بداية المباراة.

وحاول الفرنسيون تعديل النتيجة سريعاً، إلا أن الدفاع الآيرلندي المتمثل في شيموس كولمان وريتشارد كيوغ وشاين دافي وستيفن وارد، كان صلباً للغاية ولم يستطع الديوك اختراقه حتى نهاية الشوط الأول، عندما دفع المدير الفني الفرنسي ديدييه ديشان، باللاعب كينغزلي كومان بدلاً من نغولو كانتي لتنشيط وسط الملعب.

وبحسب الصحيفة، كان التغيير مهماً بالفعل وقد تحسن الأداء وكادت فرنسا أن تسجل في الوقت بدل الضائع للشوط الأول، لكنها اصطدمت بالدفاع مرة أخرى، ثم انقلبت الأوضاع في الشوط الثاني عندما أحرز غريزمان هدف الديوك الأول في الدقيقة 58، ثم أعقبه بالهدف الثاني في الدقيقة 61 من عمر المباراة.

وتحت عنوان "غريزمان المنقذ" سلطت صحيفة "ليكيب" الضوء على نجم أتلتيكو مدريد صاحب هدفي المباراة والذي حفظ ماء الوجه الفرنسي وقلب المباراة رأساً على عقب في غضون دقائق معدودة.

وقالت الصحيفة أن غريزمان استطاع أن يشعل المدرجات الممتلئة بآلاف المشجعين الفرنسيين بعد أن كادوا جميعاً يفقدون الأمل في ظل تألق دفاع وحارس مرمى المنتخب الآيرلندي، وقد تسبب غريزمان في حصول دافي على بطاقة حمراء بعدما انفرد غريزمان بمرمى الحارس دارين راندولف مما اضطر دافي لإعاقته في الدقيقة 66، وهو ما أربك التوازن في دفاع المنتخب الآيرلندي.

أما صحيفة "لو فيغارو" فقالت أن غريزمان هو أول لاعب لفرنسا يستطيع أن يصنع فارقاً مذهلاً مع منتخب بلاده في مباراة بهذه الأهمية، منذ زين الدين زيدان في مباراة المنتخب الفرنسي مع البرازيل في كأس العالم عام 2006.

ووصفت الصحيفة اللاعب بـ "صانع السعادة"، مشيرة إلى أن الإنجاز الذي حققه غريزمان أسعد ملايين الفرنسيين، ورفع لديهم الأمل في الفوز بالبطولة بفضله هو وزميله ديميتري باييه اللذين أثبتا جدارة كبيرة بعد أن فقدت الجماهير الأمل في بول بوغبا الذي لم يقدم شيئاً حتى الآن.

إعلان

© جميع الحقوق محفوظة لجريدة الوطن القطرية 2016

اضف تعليق جديد

 avatar