وكالة مكافحة المنشطات العالمية: استبعاد رياضيي روسيا عن أولمبياد ريو وارد

وكالة مكافحة المنشطات العالمية: استبعاد رياضيي روسيا عن أولمبياد ريو وارد
4.00 6

نشر 21 حزيران/يونيو 2016 - 20:01 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
روسيا مهددة بالاستبعاد من أولمبياد ريو
روسيا مهددة بالاستبعاد من أولمبياد ريو

رأى الرئيس السابق ومؤسس الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات (وادا) الكندي ديك باوند أن استبعاد روسيا بالكامل عن أولمبياد ريو في أغسطس المقبل وليس فقط عن مسابقات ألعاب القوى أمر ممكن.

وقال باوند لصحيفة "سنداي تايمز" البريطانية: "استبعاد كامل المنتخب الروسي عن أولمبياد ريو سيكون الخيار النووي لكنه ليس مستحيلاً".

ويأتي موقف باوند بعد اعترافات المدير السابق لمختبر فحص المنشطات في روسيا غريغور رودتشنكوف، الموجود حالياً في الولايات المتحدة والذي كشفت عن نظام منشطات منظم اتبعه الروس خلال الأولمبياد الشتوي في سوتشي عام 2014، وذلك من أجل تجنب الكشف عن المتنشطين.

وسيغيب رياضيو ألعاب القوى الروس عن أولمبياد ريو في أغسطس المقبل بعدما أبقى الاتحاد الدولي للعبة على عقوبة منعهم من المشاركات الدولية.

وأوقف الاتحاد الروسي في نوفمبر الماضي عقب تقرير للوكالة العالمية لمكافحة المنشطات أعده باوند بالذات واتهمت فيه روسيا بإعداد نظام للتنشط استفاد منه العديد من رياضييها.

لكن هذه العقوبة قد لا تنحصر برياضيي ألعاب القوى بحسب باوند بل قد تمتد إلى جميع المشاركين الروس في أولمبياد ريو بسبب ما قاله رودتشنكوف لصحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية في 12 مايو الماضي.

ويتولى التحقيق في هذا الملف الكندي الآخر ريتشارد ماكلارين، المحقق المستقل المعين من قبل (وادا) والذي كشف الجمعة أن وزارة الرياضة الروسية أمرت أيضاً بالتستر على تنشط عدائي بلادها في بطولة العالم لألعاب القوى التي أقيمت عام 2013 في موسكو.

وقال ماكلارين في بيان نشرته الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات: "أملك الأدلة التي تؤكد المعلومات التي نقلتها إلى الاتحاد الدولي والتي تظهر أن وزارة الرياضة الروسية كانت متورطة في الأوامر التي أعطيت للمختبر (الروسي) بعدم نشر نتائج الفحوصات الإيجابية التي أجريب قبل وخلال وبعد بطولة العالم عام 2013".

وجاء تصريح ماكلارين في نفس اليوم الذي كشفت فيه صحيفتا "تايمز" البريطانية و"فرانكفورتر آليغماينه" الألمانية نقلاً عن مصادر بقيت قيد الكتمان، أن أشخاصاً في قلب نظام مكافحة المنشطات في روسيا بينهم رودتشنكوف اقترحوا عام 2011 على الاتحاد الروسي للسباحة ألا يخضع بعض سباحيه للفحوصات مقابل مبالغ كبيرة من الأموال.

© Copyright Al-Ahram Publishing House

اضف تعليق جديد

 avatar