اليهود العرب يعودون إلى أوطانهم الأصلية

نشر 28 اذار/مارس 2013 - 00:15 بتوقيت جرينتش

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (1)
يهود اليمن في صورة جماعية
  إيقاف  
  عرض  

الصورة 1 من 9:  بعد أن فرضت الحكومة على اليهود اليمنيين العيش في (غيتو) خاص بهم؛ عاش يهود اليمن حياة صعبة خلال الـ 50 عاما الماضية اختار معظمهم فيها الهجرة إلى خارج البلاد بينما بقي آخرون للدفاع عن حقوقهم في بلدهم.

معبد يهودي قديم في المغرب
  إيقاف  
  عرض  

الصورة 1 من 9:  يتوفر المغرب على 5 آلاف مواطن يهودي والمعابد اليهودية الخاصة بهم ويتركز معظمهم في الدار البيضاء. وقد انخفض عدد اليهود الذي كان 250 ألف نسمة معظمهم من يهود إسبانيا (السفارديم). يوجد متحفان يهوديان في المغرب ومدرستان يهوديتان في الدار البيضاء كذلك.

يهود تونس في إحدى محلاتهم
  إيقاف  
  عرض  

الصورة 1 من 9:  وتعد اليهودية واحدة من أوائل الديانات في شمال أفريقيا؛ حيث كان يقطن تونس نحو 100 ألف يهودي انخفض عددهم الآن إلى نحو 1500. تعرض مجتمع اليهود المصغر للمضايقة قبل الثورة التونسية مما نشر الخوف بين أفراده وخصوصا بعد تدمير إحدى المقابر اليهودية.

كنيس (ماغن أبراهام)  في بيروت
  إيقاف  
  عرض  

الصورة 1 من 9: شهد لبنان مؤخرا تحول بعض أبنائه إلى اليهودية بسبب اعتراضهم على القانون الأرثوذكسي. وقد شهد كنيس (ماغن أبراهام) الذي أعيد ترميمه طلبات من أشخاص مهتمين بمعرفة أصول الديانة.

أفيش فيلم يهود مصر
  إيقاف  
  عرض  

الصورة 1 من 9: يعد كنيس القاهرة مكان جذب سياحي أكثر منه محل عبادة إلا أن ذلك لا يعني خلو مصر من ساكنيها اليهود. يشهد هذا الأسبوع عرض فيلم (يهود مصر) الذي سيرى النور برغم محاولات منع عرضه المتكررة.

يهود سوريا مهددون كغيرهم
  إيقاف  
  عرض  

الصورة 1 من 9:  ويقدر عدد اليهود في سوريا التي مزقتها نيران الصراع بنحو 20 شخصا يعيشون جميعا في العاصمة دمشق. كما وهاجر معظم اليهود السوريين إلى الولايات المتحدة عند الإعلان عن قيام دولة إسرائيل في العام 1948.

يهود الجزائر، تاريخ قديم
  إيقاف  
  عرض  

الصورة 1 من 9: وقد عانى يهود الجزائر من الاضطهاد لقرون مما ألجأ معظمهم إلى مغادرة البلاد. وتشهد الجزائر اختفاء المعالم اليهودية القليلة مثل الكنيس الذي تحول إلى موقف للسيارات. وقد صادف العام الماضي ذكرى مرور 50 عاما على حرمان اليهود من الجنسية الجزائرية.

كنيس يهودي في العراق
  إيقاف  
  عرض  

الصورة 1 من 9: وبحسب (ويكيليكس)؛ يعيش نحو 7 يهود في العراق الآن وهو عدد ضئيل جدا مقارنة بعددهم في عشرينيات القرن الماضي والذي كان يشكل نصف عدد سكان العاصمة. في لقاء خصوص للطوائف العراقية وحضره الرئيس؛ اقترح الكاتب نبيل الحيدري إعادة يهود العراق إلى أرضهم.

يهود في الجزيرة العربية
  إيقاف  
  عرض  

الصورة 1 من 9: جلبت السلطات عددا من اليهود في العهد العثماني ليشغروا مناصب إدارية ومالية في منطقة الإحساء السعودية الغنية بالنفط. ويستدل الآن على مساهمات اليهود الإدارية الهامة في ذلك العهد بمقبرة يهودية صغيرة كآخر أثر لهم في المملكة.

بعيدا عن الوجه الأوروبي المتعارف عليه ليهود إسرائيل إضافة إلى الصراع الفلسطيني - الإسرائيلي المستمر؛ يشهد الشرق الأوسط مؤخرا حالات من عودة اليهود العرب إلى ديارهم التي هجروا منها طوعا أو قسرا. في أربعينيات القرن الماضي؛ ساهم قيام دولة إسرائيل في تأجج الشعور العدائي ضد اليهود مما زاد من معدل رحيلهم عن أوطانهم الأصلية التي شهدت ميلادهم ونشأتهم.

إلا أن هناك دلائل تطل برأسها من هنا وهناك لتؤشر على اهتمام اليهود العرب بالعودة إلى أوطانهم الأصلية فسمعنا  بمطالبات يهود عراقيين للحكومة العراقية بالعودة إضافة إلى الموافقة على عرض فيلم (يهود مصر) الذي يوثق لتاريخ اليهود فيها بعد مشاكل رقابية. كما وشهدت بلدان أخرى ترميم دور عبادة يهودية بعد سنوات من التهميش والإهمال.


وفي بلدان أخرى مثل تونس مهد الربيع العربي؛ فإن العدد القليل من اليهود الذي لا زال يقطن البلاد يواجه تهديدات بعض الجماعات السلفية وأما يهود سوريا فهم معرضون للموت كسائر الطوائف الأخرى بسبب الصراع الدائر في البلاد.

نبذة عن اليهود العرب الذين بدأوا في الظهورمجددا على الساحة بعد عقود من التهميش والغياب.

 

شاركنا في التعليقات: ما رأيك بعودة اليهود العرب إلى بلادهم الأصلية؟.

إعلان

نقرأ في المقال..."وقد عانى يهود الجزائر من الاضطهاد لقرون مما ألجأ معظمهم إلى مغادرة البلاد..."
هذا جهل للتاريخ وتضليل للحقيقة.

زائر مجهول (غير مسجل) الجمعة, 03/29/2013 - 10:12

علِّق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات