البيت الأبيض: تحقيقات ترامب تقوض العلاقات مع روسيا

منشور 30 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2018 - 06:28
البيت الأبيض: تحقيقات ترامب تقوض العلاقات مع روسيا
البيت الأبيض: تحقيقات ترامب تقوض العلاقات مع روسيا

اعتبر البيت الأبيض الجمعة أن العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة قد تكون تضررت جراء تحقيق حول احتمال وجود تواطؤ بين الرئيس دونالد ترامب وموسكو خلال انتخابات عام 2016.

وقالت المتحدثة باسمه ساره ساندرز في بيان: "لسوء الحظ، إنه ربما يقوض علاقاتنا مع روسيا" ووصفت التحقيق بأنه "حملة المطاردة الروسية الخادعة".

ومع ذلك، شددت ساندرز على أن ترامب ألغى اجتماعًا مرتقبا مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الجمعة، في قمة العشرين بسبب التوتر حول أوكرانيا وليس بسبب المتاعب القانونية المتزايدة المتعلقة بروسيا.

ومن المقرر أن يعقد ترامب لقاءات مع رؤساء وزعماء عدة دول على هامش أعمال القمة من بينهم الرئيس الصيني، فيما أعلن البيت الأبيض أن الرئيس ألغى لقاء كان مقررا مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، ولقاء مماثلا أيضا مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وانطلقت مساء الجمعة، في العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس، أعمال قمة "مجموعة العشرين" بمشاركة رؤساء الاقتصادات الكبرى في العالم.

واستقبل رئيس الأرجنتين الرئيس الدوري للقمة، ماوريسيو ماكري، الضيوف في مكان انعقادها بمعرض "كوستا سالغيرو".

وعقب ذلك بدأ الضيوف اجتماعًا مغلقا تحت عنوان: "مستقبل عادل ومستدام".

والقمة التي تستمر حتى السبت، تضم زعماء الدول العشرين الأكبر اقتصاديًا في العالم، في إطار مجموعة تأسست عام 1999، بهدف تفعيل التعاون لمواجهة الأزمات العالمية.

مواضيع ممكن أن تعجبك