الجيش الليبي: سنستهدف أي طيران عسكري يهبط جنوب البلاد دون أذن

منشور 15 آذار / مارس 2018 - 01:08
من خلال مقاتلات وقاذفات ومروحيات مقاتلة في سلاح الجو الليبي التابع للغرفة
من خلال مقاتلات وقاذفات ومروحيات مقاتلة في سلاح الجو الليبي التابع للغرفة

أعلن الجيش الليبي، الأربعاء، استهداف أي طيران عسكري يمر أو يهبط في جنوب البلاد دون إذن من غرفة عمليات القوات الجوية بالمنطقة الجنوبية.

وقال مصدر من شعبة الإعلام الحربي التابعة للجيش أن الغرفة تحذر كل “من تسول له نفسه الهبوط في إحدى المطارات أو المهابط الترابية في مناطق جنوب ليبيا أو من يقوم بأية عمليات إنزال جوي فيها بدون تصريح من الغرفة”، بحسب موقع “بوابة أفريقيا الإخبارية”.

وأضاف المصدر “أن غرفة عمليات القوات الجوية ستستهدف المخالفين لهذا التنبيه الهام بالمقاتلات والقاذفات والمروحيات المقاتلة بسلاح الجو الليبي التابع للغرفة”.

وكان قائد الجيش أطلق بداية مارس عملية تسمى فرض القانون في الجنوب الليبي أرسلت على إثرها تعزيزات عسكرية ضخمة من بينها طائرات مقاتلة، وصلت مؤخرا إلى “قاعدة براك الشاطئ الجوية وذلك لمساندة وحدات القوات المسلحة في إعادة استتباب الأمن في مناطق الجنوب الليبي”.

يشار إلى أن قاعدة براك الشاطئ التابعة للجيش الليبي بقيادة خليفة حفتر الذي عينه مجلس النواب المنتخب قائدا عاما له، تعرضت لهجوم في مايو/أيار العام الماضي أسفر عن مقتل 141 شخصا. واتهم المجلس جماعات إرهابية بتنفيذ الهجوم.

مواضيع ممكن أن تعجبك