الولايات المتحدة اعادت الى العراق اواني مائدة عائدة لصدام حسين

منشور 15 كانون الأوّل / ديسمبر 2011 - 08:54
حارس عراقي ينظر الى جرار مكسورة بعد نهب متحف بغداد
حارس عراقي ينظر الى جرار مكسورة بعد نهب متحف بغداد

اعيدت اطباق سرقت من الرئيس العراقي الراحل صدام حسين وانتهى بها المطاف في احد مطاعم مانهاتن بعدما بيعت عبر موقع "اي باي"، الى السلطات العراقية على ما اعلن القضاء الاميركي.
ومن بين القطع التي اعيدت ومجموعها 19، اوان خزفية تعود الى اخر ملوك العراق فيصل الثاني على ما اوضح المدعي العام في مانهاتن بريت بارارا.
وبعض الصحون المزنرة بخيط ذهب كانت تحمل الخاتم العراقي. وقد نقلت بطريقة غير شرعية الى الولايات المتحدة واشترتها مجموعة "كرييتيف تايم" الداعمة لفنانين عبر موقع "اي باي" واستخدمت بعدها في مطعم "بارك افينيو اوتوم" الفخم في بارك افينيو في نيويورك، الذي اعد مع احد الفنانين عشاء خاصا تمحور على هذه الاواني على ما قال الموقع الاخباري "اتلانتيك واير".
وبعدما تبلغت "كرييتيف تايم" الطابع غير القانوني لوجود هذه الاواني على الارض الاميركية سلمتها الى القضاء الاميركي ليتمكن من اعادتها الى العراقيين.
وسلمت المجموعة الثلاثاء الى بعثة العراق الدائمة لدى الامم المتحدة.
وافاد موقع "أتلانتيك واير" ان الصحون تم شراؤها بمبلغ ترواح بين 200 و300 دولار عبر "اي باي" من جندي اميركي توجه اربع مرات الى العراق ولاجئ عراقي يقيم في ميشيغان (شمال الولايات المتحدة).
وتتوافر على موقع "اي باي" مئات القطع المرتبطة بحقبة صدام حسين من بينها اوراق نقدية واوسمة عسكرية وغيرها.

© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك