انطلاق الانتخابات التشريعية في سوريا التي ينهشها العنف

منشور 13 نيسان / أبريل 2016 - 05:05
انطلاق الانتخابات التشريعية في سوريا التي ينهشها العنف
انطلاق الانتخابات التشريعية في سوريا التي ينهشها العنف

 

بدأت الانتخابات البرلمانية التي يجريها النظام السوري وتنتقدتها المعارضة الاربعاء في حين تشهد البلاد تصعيدا في اعمال العنف بعد ستة أسابيع على وقف إطلاق النار.


وافتتحت مراكز الاقتراع في المناطق الخاضعة لسيطرة النظام، اي ما يعادل ثلث الاراضي السورية ويقطنها 60 بالمئة من السكان، عند الساعة السابعة صباحا (04,00 تغ) لاستقبال الناخبين لمدة 12 ساعة الا اذا ارتات اللجنة القضائية تمديد الفترة الزمنية “ان دعت الضرورة لذلك”.


وذكرت وكالة الانباء الرسمية (سانا) “المراكز الانتخابية تفتح أبوابها أمام الناخبين للادلاء بأصواتهم في انتخابات مجلس الشعب للدور التشريعي الثاني في مختلف المحافظات” مشيرة الى وجود “اكثر من 7300 مركز انتخابي في محافظات مختلفة”.


وبث التلفزيون السوري صورا حية لمراكز اقتراع فيها ناخبون يدلون باصواتهم في دمشق واللاذقية وطرطوس (غرب).


ويعد هذا الاقتراع الثاني منذ اندلاع النزاع السوري في عام 2011، واعلن 11341 شخصا يزيد عمرهم عن 25 عاما عن ترشحهم في بداية الامر لشغل 250 مقعدا.


وينافس حاليا 3500 مرشحا بعد ان انسحب البقية من السباق “لاعتقادهم انهم غير قادرين على المنافسة” حسبما اشار رئيس اللجنة القضائية هشام الشعار للصحافة.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك