ترامب يدرس بجدية نقل السفارة الأميركية للقدس

منشور 28 تِشْرِين الثَّانِي / نوفمبر 2017 - 06:46
دونالد ترامب
دونالد ترامب

قال مايك بنس نائب الرئيس الأمريكي يوم الثلاثاء إن الرئيس دونالد ترامب يدرس بجدية موعد وكيفية نقل السفارة الأمريكية في إسرائيل إلى القدس.

أدلى بنس بهذا التعليق ضمن تصريحات له في بعثة إسرائيل في الأمم المتحدة على هامش الاحتفال بالذكرى السبعين لتصويت الأمم المتحدة الذي دعا إلى إقامة دولة إسرائيل.

وكان ترامب تعهد بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس لكنه وقع في يونيو حزيران أمرا استثنائيا يبقيها في تل أبيب. ويواجه موعدا نهائيا جديدا ينقضي في مطلع ديسمبر كانون الأول بشأن ما إذا كان سيمدد الأمر الاستثنائي وهي خطوة لجأ إليها أسلافه لتفادي زيادة التوتر في الشرق الأوسط.

وقال بنس امام اجتماع ضم سفراء لدى الامم المتحدة ودبلوماسيين وزعماء يهود ان "الرئيس دونالد ترامب يفكر فعلا متى وكيف سينقل السفارة الاميركية لدى اسرائيل من تل ابيب الى القدس".

في الاول من حزيران/يونيو، قرر ترامب عدم التحرك فورا، مبتعدا عن وعد مهم كان اطلقه اثناء حملة الانتخابات الرئاسية.

وقد صرح مسؤول اميركي انذاك "انها مسألة متى وليس اذا (...) لا اعتقد ان التوقيت مناسب الان".

وكان ترامب اعلن عن تأييده لنقل السفارة الا انه لم يجدد الدعوة التي كانت ستثير غضب الفلسطينيين والدول العربية عندما قام بزيارة القدس العام الحالي.

وحضر بنس الذي سيزور اسرائيل الشهر المقبل اعادة رمزية الثلاثاء لتصويت الجمعية العامة في 29 تشرين الثاني/نوفمبر عام 1947 عشية الذكرى السبعين لتأسيسها.

واقيمت المناسبة في متحف كوينز حيث حصل تصويت الجمعية العامة. كان المبنى الرئيسي للمتحف بمثابة مكان مؤقت للامم المتحدة بعد تأسيسها، من العام 1946 الى العام 1950.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك