جبهة ثوار سورية استعدت مبكرا لمعركة جرابلس

منشور 26 آب / أغسطس 2016 - 03:52
اثبتت جدارتها في عمليات القتال وتحرير جرابلس من براثن داعش
اثبتت جدارتها في عمليات القتال وتحرير جرابلس من براثن داعش

اكدت مصادر في الجيش الحر ان جبهة ثوار سورية قد اثبتت جدارتها في عمليات القتال وتحرير جرابلس من براثن داعش وذلك في المعركة التي انطلقت صباح الاربعاء
وذكرت المصادر أن جرابلس باتت في حوالي الساعة السادسة مساء من يوم الأربعاء 24 أغسطس/آب، تحت سيطرة الجيش الحر بعد هروب تنظيم "داعش" من المدينة.
وقال قائد أحد الألوية ويدعى أبوعبدو الشامي أن هدف المعركة تطهير الشمال الشرقي لحلب من داعش وقطع الطريق على قوات سوريا الديمقراطية إلى المناطق الأخرى بحجة محاربة داعش، وأضاف أن الثوار بصدد التوجه نحو مدينة منبج، وكذلك نحو مدينة الباب أخر معقل لتنظيم داعش في ريف حلب الشرقي.
وشدد الشامي على ضرورة منع حدوث موجة نزوح جديدة من سوريا، وإيصال المساعدات الإنسانية إلى المدنيين في المنطقة، فضلًا عن إيلاء الأولوية لوحدة الأراضي السورية ودعمها".
وقد اكد مصدر موثوق في جبهة ثوار سورية ان الثوار في الجبهة لبوا نداء الوطن والثكالى والارامل والشيوخ بعد ان خذلهم القريب والبعيد وبعد ان قتلوا وشردوا وهدمت بيوتهم وأهينت نسائهم واطفالهم واستشهد غالبيتهم
ويشير المصدر الى ان المقاتلين اندفعوا نحو بلدهم ليقدمو الغالي والنفيس وان ابطال جبهة ثوار سوريا " قد شاركوا بصمت وانتصروا بصمت دون ضجيج الاعلام وحققوا بفضل الله النصر المبين". ووصف حالة الصمت التي كانت بادية على التنظيم بالقول انها "صمت البركان" وقد جهزوا طويلا خططا وعدة وعتادا وابطال لهذه المعركة الذي كان وقتها الان


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك