رئيس البرلمان العراقي يستقيل من منصبه

منشور 14 نيسان / أبريل 2016 - 11:37
رئيس مجلس النواب العراقي سليم الجبوري
رئيس مجلس النواب العراقي سليم الجبوري

كشف ائتلاف دولة القانون، الذي يتزعمه رئيس الوزراء السابق، نوري المالكي، اليوم الخميس، عن تقديم رئيس البرلمان استقالته من منصبه استجابة لضغط النوّاب المعتصمين داخل قاعة البرلمان منذ يومين.

وقال النائب عن الائتلاف نهلة الهبابي، لعدد من وسائل الإعلام: “إن رئيس مجلس النواب سليم الجبوري كتب استقالته وسيقدمها اليوم إلى رئيس الجمهورية، فؤاد معصوم بعد إقالة نائبيه، مبينة أن مطالبات النوّاب المعتصمين بإقالة الرئاسات الثلاث وإجراء التغيير الشامل ستكون أقوى من الإرادات الدولية لبقاء الأوضاع على ما هي عليها”.

وأضافت: “هناك التفاف واضح من قبل الرئاسات الثلاث على النواب لأننا صوتنا على إجراء التغيير الشامل والمتمثل بالتكنوقراط، ولكنهم اتفقوا مع قادة الكتل السياسية بالرجوع للمحاصصة وتهميش آراؤنا كنواب ما آثار غضبنا وهذا مخالفاً للدستور”.

وأتمت النائبة: “الرئاسات الثلاث (الجمهورية والوزراء والبرلمان) ما زالوا متشبثين في مواقعهم ومؤيدين لمبدأ المحاصصة مما أوصل العراق إلى الهاوية، مؤكدة أن النواب المعتصمين مصرون على إخراج العراق من الأزمة وسنبقى صامدين إلى ان يتم تغييرهم”.

وتحولت الأزمة السياسية في العراق إلى معركة كسر عظم بين الرؤساء الثلاثة من جهة، وعشرات النواب المعتصمين داخل مجلس النواب من جهة أخرى، وسط تلويح بحل البرلمان وإجراء انتخابات جديدة، وكان ذلك محور اجتماع رئيس السلطة التشريعية سليم الجبوري ورئيس الجمهورية فؤاد معصوم، فيما جمع المعتصمون تواقيع لإقالتهما مع رئيس الوزراء حيدر العبادي.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك