روسيا توقف عملياتها من قاعدة همدان الايرانية

منشور 22 آب / أغسطس 2016 - 09:28
القوات الليبية تقول إنها انتزعت السيطرة على مسجد وسجن من تنظيم الدولة في سرت
القوات الليبية تقول إنها انتزعت السيطرة على مسجد وسجن من تنظيم الدولة في سرت

قال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي إن روسيا علقت استخدامها لقاعدة همدان الجوية الإيرانية في عمليتها العسكرية ضد الإرهابيين في سوريا.

وقال الدبلوماسي الإيراني خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الاثنين: "في الوقت الراهن توقفت روسيا عن استخدام قاعدة همدان الإيرانية".

واستخدم سلاح الجو الروسي قاعدة همدان الإيرانية كنقطة انطلاق لقاذفاته التي تستهدف مواقع تنظيم "داعش" الإرهابي في سوريا، وذلك لتقليل المسافة المقطوعة وتركيز الضربات ضد التنظيمات الإرهابية هناك.

ويقلل الإقلاع من مطار همدان الإيراني مدة التحليق بنسبة نحو 60% عن إقلاع القاذفات من المطارات الروسية.

وهو أمر يسمح بتقليص كمية الوقود التي تحملها القاذفة، وزيادة حمولة الأسلحة على متنها.

انتقد وزير الدفاع الايراني حسين دهقان الاثنين روسيا لانها كشفت عن استخدام قاعدة جوية في همدان لشن ضربات في سوريا ووصف ذلك بانه فعل "استعراضي" وينم عن "عدم الاكتراث".

تاتي الانتقادات التي وجهها الوزير الايراني خلال مقابلة مع القناة الثانية في التلفزيون الايراني بعد اعلان روسيا الاسبوع الماضي عن استخدام القاعدة في غرب ايران لضرب فصائل مسلحة وجهاديين في سوريا.

وقال دهقان "طبيعي ان يعنى الروس باستعراض كونهم قوة عظمى ودولة ذات نفوذ وانهم فاعلون في القضايا الامنية في المنطقة والعالم".

واضاف "كان هناك نوع من الاستعراض وعدم الاكتراث في الاعلان عن هذا النبأ".

وروسيا وايران هما الحليفان الرئيسيان للنظام السوري لكن ايران حذرة في الاعلان عن حجم تدخلها في النزاع كما انها حساسة بشأن اي تلميح الى السماح لقوى اجنبية بالتمركز في اراضيها الامر الذي يعتبر مخالفا للدستور.

وقال دهقان "تعاوننا وسنواصل التعاون مع سوريا وروسيا" موضحا "قررت روسيا استخدام عدد اكبر من الطائرات وزيادة سرعتها ودقتها في العمليات. وبالتالي كانت بحاجة الى اعادة تموين (طائراتها) في منطقة اقرب الى العمليات. ولهذا استخدموا قاعدة نوجة (في همدان) ولكننا لم نعطهم باي حال قاعدة عسكرية".

الرئيس اليمني المخلوع يدخل على الخط

ياتي ذلك فيما أعلن الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح أن مجلس الحكم الذي شكل مؤخرا قد يسمح لروسيا باستخدام القواعد العسكرية في بلاده بغرض "مكافحة الإرهاب".

وأضاف صالح في مقابلة صحافية الأحد أن اليمن مستعد لمنح موسكو حرية استخدام قواعد جوية وبحرية.

وأوضح أنه قد يقدم التسهيلات كافة لروسيا في القواعد والمطارات والموانئ.

وكانت إيران قد سمحت الأسبوع الماضي لطائرات روسية بالإقلاع من أراضيها لقصف جماعات مسلحة في سورية.

وحزب المؤتمر، الذي يرأسه صالح، ممثل في مجلس الحكم الجديد الذي يسيطر على جزء كبير من الأراضي اليمنية.

وامتنعت روسيا عن التصويت على قرار لمجلس الأمن الدولي عام 2015 يقضى بفرض حظر للسلاح على الحوثيين.

وكان الحوثيون وحلفاؤهم من حزب المؤتمر قد أعلنوا قبل أسبوعين مجلسا رئاسيا لقيادة البلاد وذلك بعد إخفاق محادثات السلام في إنهاء القتال المستمر منذ 16 شهرا.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك