كل ما تريد معرفته عن أنفلونزا الخنازير

منشور 27 نيسان / أبريل 2009 - 08:07

أثارت أنفلونزا الخنازير قلق السلطات الصحية العالمية، التى دقت ناقوس الخطر خشية انتشار الوباء على نطاق واسع بين البشر.

وقد قتل هذا المرض الذي يهدد بان يتحول الى وباء عشرات الاشخاص في المكسيك فضلا عن اصابة مئات اخرين به في هذا البلد دول اخرى بينها الولايات المتحدة ونيوزيلندا وإسرائيل.

وتاليا بعض الاضاءات على هذا المرض على شكل سؤال وجواب:
- س: ما هي انفلونزا الخنازير؟

ج: هي مرض تنفسي لدى الخنازير يسببه فيروس أنفلونزا من نوع إيه ويمكن أن ينتشر بسرعة.
س: هل هي قابلة للانتقال لدى الإنسان؟
- ج: أنفلونزا الخنازير تنتقل عرضاً إلى الإنسان وعموماً إلى أشخاص على اتصال مع هذه الحيوانات.
س: هل يمكن التقاط الأنفلونزا من خلال أكل لحم الخنزير؟
- ج: لا، هذه الأنفلونزا لا تنتقل عبر أكل اللحم، بل عبر الهواء من إنسان إلى إنسان، فحرارة الطهى (71 درجة مئوية) تقتل الفيروس والبكتيريا، كما أوضحت المراكز الأميركية لمراقبة الأمراض.
- س: هل انتقال المرض بين البشر ممكن؟
- ج: هناك حالات انتقال بين البشر، فى الولايات المتحدة توفي شخص فى 1976 و1988 والمراكز الأميركية لمراقبة الأمراض سجلت إصابة طفلين فى التاسعة والعاشرة من العمر لم يكن لهما أى اتصال مع الخنازير، فى 17 نيسان/أبريل الماضي.
- س: هل هناك نوع جديد من أنفلونزا الخنازير؟
- ج: كما هو الأمر لدى الإنسان فإن فيروسات الأنفلونزا تتغير باستمرار لدى الخنزير، فلدى الخنازير فى أجهزتها التنفسية لواقط حساسة لفيروسات الأنفلونزا المتعلقة بالخنازير والبشر أو الطيور.

الخنزير يشكل بؤرة مواتية لظهور فيروسات أنفلونزا جديدة بواسطة تركيبات جينية فى حالات العدوى المتزامنة، ومثل هذه الفيروسات الهجينة تثير القلق من ظهور فيروس جديد للأنفلونزا حاد مثل أنفلونزا الطيور، لكنه قابل للانتقال مثل الأنفلونزا البشرية، وهذا النوع من الفيروس الذى يجهله النظام المناعى البشرى قد يحمل المواصفات الضرورية لانتشار وباء الأنفلونزا على نطاق واسع.
- س: ما هى البلدان المعنية فى الوقت الحاضر؟

ج: خارج المكسيك والولايات المتحدة، قامت السلطات الصحية فى البيرو وتشيلى وكوستاريكا بتفعيل خطط للتيقظ الصحى.
فى كندا لم تسجل أى حالة لكن وزيرة الصحة الكندية ليونا اجلوكاك طلبت من الكنديين توخى أكبر قدر من التيقظ بغية تفادى انتشار هذا الوباء.
كما وضعت فرنسا مركز أزمة بغية متابعة تطور الوضع الصحى فى المكسيك، وأوضحت باريس السبت أن "فرنسا لا تستورد خنازير حية، ولا لحم خنزير من المكسيك".
س: هل يوجد لقاح ضد هذا المرض؟
- ج: نعم للخنازير، نعم ولا بالنسبة للإنسان، أعلنت السلطات المكسيكية نقلاً عن منظمة الصحة العالمية أن اللقاح ما زال يتطابق مع نسخة سابقة للفيروس تجعله أقل فعالية، لكن "إنتاج لقاح أمر ممكن فى حال تم تحديد الفيروس" كنه يتطلب "بعض الوقت"، كما قالت منظمة الصحة العالمية.
فى انتظار ذلك فان "تاميفلو" الدواء الذى يستخدم لمعالجة أنفلونزا الطيور فعال لهذا الفيروس، كما أكدت منظمة الصحة العالمية، أما اللقاح ضد الأنفلونزا البشرية الموسمية، فلا يحمى من أنفلونزا الخنازير.
- س: لماذا دقت منظمة الصحة العالمية ناقوس الخطر؟
- ج : "لأن هناك حالات بشرية مترافقة مع فيروس أنفلونزا الحيوان، ولكن أيضا بسبب الامتداد الجغرافى لظهوره فى أماكن مختلفة وكذلك بسبب العمر غير الاعتيادى للمجموعات المصابة"، كما قالت منظمة الصحة العالمية.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك