لعبة الاطفال بوبيت تثير جدلا في الكويت: ما علاقتها بالشواذ جنسيا؟

منشور 05 كانون الأوّل / ديسمبر 2021 - 06:15
ارشيف

لعبة بوبيت pop it وسواها من لعب الاطفال المزدانة يالوان قوس قزح التي يتخذها المثليون شعارا في أعلامهم، عادت لتثير الجدل مجددا، خصوصا بعدما اعلنت الكويت الاحد، مخالفة عدد من التجار بسبب استيرادها.

ونقلت صحيفة "الجريدة" عن وزير التجارة والصناعة الكويتي عبدالله السلمان، قوله في رد على سؤال وجه اليه في مجلس النواب، إنه "تم تحرير 8 محاضر بنوع مخالفة على ألعاب أطفال حملت ألوان المثليين".

واوضح الوزير ان الاجراء جاء منسجما مع القانون الذي "يحدد الشروط العامة للسلع والخدمات التي يتم تداولها، ومن بينها أن تكون مباحة شرعا، وفقا للشريعة الإسلامية".

وبينما لم يتم توضيح ماهية الالعاب التي اشار اليها الوزير، الا ان لعبة بوبيت Pop It الشهيرة التي تتلون بعض التنويعات في تصاميمها بألوان قوس قزح، كانت اثارت جدلا في كل من السعودية والعراق وسلطنة عمان دول عربية أخرى.

ولعبة بوبيت Pop It الدائرية تحتوي على 30 فقاعة هوائية بألوان متعددة، وهي مصنوعة من السيلكون وخفيفة الوزن، ومبدأها بسيط، حيث تصدر فقاعاتها صوتا يشبه الفرقعة لدى الضغط عليها، ثم يقلبها اللاعب ويعاود الكرة من جديد.

ويزعم المروجون ان لعبة بوبيت تحارب الإجهاد والملل وتساعد الأطفال الذين يعانون اضطراب القلق العالي. وثمنها زهيد نسبيا، حيث تباع بمعدل دولارين للقطعة الواحدة.

توجهات جنسية شاذة

وكان الداعية الكويتي البارز عثمان الخميس اعتبر ان الوان لعبة بوبيت Pop It وغيرها "مقصودة". 

وقال الخميس عن الوان لعبة بوبيت ان "هذا شعار الشاذين والناس يشترونها من باب انها الوان جميلة. لا هذه ليست فقط الوانا جميلة، وانما هي لها دلالات"

وحذر "المسلمين من ان يشتروا هذه الاشياء لاولادهم حتى لا يتساهلوا في قبول هذه الالوان لانها صارت علما وعلامة على هؤلاء الشاذين الذين يسمون انفسهم المثليين بل هم شاذون".

وفي وقت سابق من الشهر الماضي، تداول حسابات لكويتيين على تويتر صورا لأدوات مدرسية قيل إنها "تحمل ألوانا ترمز للمثلية الجنسية وطالبوا وزارة التجارة بالتصرف" ومن ضمنها لعبة بوبيت .

وعلى إثر ذلك، نشرت الوزارة بيانا تقول فيه "إن الصور المتداولة ليست لسلع موجودة في الكويت"، مؤكدة "أنه لا وجود لأي سلع أو أدوات مدرسية تحمل شعارات مخلة"، حسب وصف الوزارة.

على ان بعض النواب الكويتيين تعاطوا بجدية مع الأمر. إذ تقدم النائب أسامة المناور باقتراح قانون "يعاقب بالحبس ثلاث سنوات وغرامة لا تقل عن ألف دينار (3300 دولار) ولا تجاوز ثلاثة آلاف (نحو 10 الاف دولار) لكل من يرفع علما أو إشارة ترمز إلى توجهات جنسية شاذة أو روج لها بأي وسيلة".

بينما طالب النائب أحمد مطيع العازمي "بمنع استيراد وتداول البضائع التي تحمل علم المثلية أو تدل عليه". ويقول إنه "رأى العلم وما يدل عليه في الملابس والأثاث وألعاب الأطفال".

مقترحات النائبين قوبلت بتشجيع وترحيب من البعض، فقد ووجهت أيضا بالانتقاد والسخرية من آخرين. وعلق مغردون على مقترحات النائبين بالقول "إن هناك مسائل تهم الشعب أولى بالوقت والاهتمام والنقاش".

لعبة بوبيت Pop It و"نشر الشذوذ" 

يعتقد الرافضون لوجود هذه الألوان على لعبة بوبيت وغيرها من الالعاب، أن في تداولها تشجيعا على نشر المثلية الجنسية، وبالتالي يعتبرونها "خطرا" يتهدد الأطفال والشباب.

""لعبة بوبيت Pop It
لعبة بوبيت Pop It

 

ويصف آخرون انتشار هذه الألوان بـ"دس السم في العسل" بتعويد الأطفال على رؤيتها والإعجاب بها حتى لا ينفروا بالتالي من المثلية الجنسية.

من جهة أخرى، رأى البعض أن من "الخطر" تنبيه الأطفال بشأن التوجهات الجنسية المختلفة.

وكما عبر مغردون عن غضبهم ومخاوفهم بجدية، تعامل آخرون مع الموضوع بسخرية، فقالوا إن سلعا ولعبا موجودة منذ فترة تحمل ألوان الطيف المستوحاة من قوس قزج المبهج الذي يحبه الأطفال.

كما سخر البعض من دلالات قد لا تحملها تلك الألوان.

قوس قزح والمثلية الجنسية

صُمم علم قوس قزح عام 1978 بيد الفنان الأمريكي "جيلبرت بيكر" المثلي الجنسية وبإيعاز من السياسي الأمريكي "هارفي ملك" الذي كان مثليا أيضا.

""علم قوس قزح شعار المثليين
علم قوس قزح شعار المثليين

 

رفع العلم للمرة الأولى في مسيرة سان فرانسيسكو الشهيرة في 25 يونيو/حزيران عام 1978.

حمل علم قوس قزح الأصلي، الذي صممه بيكر، ثمانية ألوان هي: الوردي والأحمر والبرتقالي والأصفر والأخضر والأزرق الفيروزي والنيلي والبنفسجي. ويرمز كل منها إلى جانب أو شعور معين مرتبط بالمثلية.

ومع زيادة الطلب على العلم وإنتاج كميات كبيرة منه، ولشح في وجود اللون الوردي، تم التخلي عنه وعن الفيروزي ثم عٌوض اللون النيلي بالأزرق العادي وكانت النتيجة هي العلم المستخدم اليوم.


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك