مصدر للبوابة: اقالة الطيراوي في سياق تغييرات امنية وادارية

منشور 21 تشرين الأوّل / أكتوبر 2008 - 08:32

البوابة- خاص-اياد خليفة ومحمد الفضيلات 

اكد مصدر امني فلسطيني للبوابة الانباء التي تحدثت عن اقالة اللواء توفيق الطيراوي رئيس جهاز المخابرات الفلسطينية من منصبه واشار الى ان هذه الخطوة في سياق تغييرات امنية وادارية في قيادة السلطة الفلسطينية

وقال المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه ان اللواء الطيراوي قد تعدى السن القانونية للتقاعد منذ عامين حيث سيبلغ الثالثة والستين يوم الاول من نوفمبر وقد تم التمديد له مرتين بعد بلوغه الستين ويحتاج الى قرار من المجلس التشريعي في المرة الثالثة وهذا مستحيل في ظل سيطرة حماس التي تطالب باقالته على المجلس.

واكد المصدر الفلسطيني في حديثه للبوابة ان اللواء الطيراوي سيتسلم رئاسة مجلس امناء الأكاديمية الفلسطينية للعلوم الأمنية  وهو منصب استشاري.

ولم تنف المصادر وجود خلافات بين الرئيس محمود عباس المتمسك بالطيراوي ورئيس الحكومة سلام فياض الراغب بابعاده عن منصب امني حساس وقال المصدر ان فياض هدد باقالة الطيراوي ان جرى التمديد له لسنه ثالثة

وعلمت البوابة ان ابو مازن قرر ايضا اقالة اللواء دياب العلي قائد الامن الوطني في الضفة.

واكدت هذه المصادر ان اللواء الحاج "اسماعيل جبر" القائد السابق للامن الوطني الفلسطيني ابلغ كلا من اللواء الطيراوي واللواء العلي بقرار الرئيس، وحسب المعلومات فقد تم ترشيح العميد سامح عبد المجيد مديرا جديدا لجهاز المخابرات خلفا للطيراوي وتعيين العقيد احمد عيسى نائبا له.

كما قرر تعيين العقيد محمود النجار مديرا عاما لهذا الجهاز. واشارت الى ان الرئيس عباس يدرس امكانية دمج جهازي المخابرات والامن الوقائي في جهاز واحد.

الخطوة التي اتخذها الرئيس الفلسطيني تاتي بعد يوم واحد من اشتراط حماس اقالة اربعة من كبار القادة الامنيين في الضفة قبل الاتفاق مع حركة فتح.

وقد تسلم الرئيس الفلسطيني هذا الشرط من القيادة المصرية التي ابلغته ان حماس لا تريد التعامل مع اللواء زياد هب الريح مدير جهاز الامن الوقائي، واللواء توفيق الطيراوي مدير جهاز المخابرات العامة، واللواء دياب العلي قائد الامن الوطني، والعميد ماجد فرج مدير عام الاستخبارات العسكرية خاصة وان هناك بند في جلسات الحوار يدعو الى اعادة تشكيل الاجهزة الامنية الفلسطينية على اسس وطنية ومهنية

وتقول حماس ان هؤلاء الاربعة هم المسؤولون والمنفذون لسياسة الاعتقالات ضد قياداتها في الضفة، ويقودون نهجا 'فئويا'، كذلك طالبت بابعاد مجموعة محمد دحلان عن المنظومة الامنية والسياسية في حال نجاح الحوار.

وعلى الصعيد الاداري فقد علمت البوابة ان الرئيس الفلسطيني بصدد اقالة محمد يوسف من الادارة والتنظيم كذلك جهاد حمدان مدير عام الديوان

 

© 2008 البوابة(www.albawaba.com)


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك