مفاوضات بين المعارضة السورية وروسيا في درعا

منشور 03 تمّوز / يوليو 2018 - 03:08
وفقا للمركز الروسي، فإن سكان هذه القرى والبلدات "استقبلوا بحرارة ضباط الجيش السوري
وفقا للمركز الروسي، فإن سكان هذه القرى والبلدات "استقبلوا بحرارة ضباط الجيش السوري

استانفت المعارضة السورية في الجنوب مفاوضاتها مع الادارة الروسية فيما قالت موسكو ان 30 بلدة انضمت الى المصالحة وسلمت سلاحها للدولة 

أفاد المتحدث باسم جماعة "الجبهة الجنوبية"، إبراهيم الجباوي، لوكالة "رويترز"، باستئناف المفاوضات بين المعارضة السورية وعسكريين روس جنوبي سوريا حول التوصل لاتفاق مصالحة في المنطقة.

  وأوضح الجباوي في حديث للوكالة أن الاتفاق، الذي يجري التفاوض حوله، يشمل إلقاء عناصر المعارضة أسلحتهم في بلدات المنطقة والموافقة على "تسوية أوضاعهم" ودخول الشرطة العسكرية الروسية إليها.

وقالت موسكو ان نحو 30 بلدة وقرية في المنطقة الجنوبية انضمت  لسلطة الدولة السورية الأسبوع الماضي، حسبما أعلن المركز الروسي للمصالحة بين الأطراف المتحاربة في سوريا، اليوم الثلاثاء، للصحفيين.

وقال مركز المصالحة في حميميم في بيان: "على مدى الأسبوع الماضي، وبفضل المفاوضات التي أجراها مركز المصالحة الروسي بين الأطراف المتحاربة في سوريا، انضمت 27 بلدة وقرية مأهولة بالسكان في منطقة خفض التصعيد بجنوب محافظات القنيطرة، السويداء ودرعا، طوعا إلى نظام وقف إطلاق النار وعادت إلى سلطة الحكومة الشرعية في الجمهورية العربية السورية".

ووفقا للمركز الروسي، فإن سكان هذه القرى والبلدات "استقبلوا بحرارة ضباط الجيش السوري والشرطة العسكرية الروسية الذين توجهوا للاجتماع بهم وعقد محادثات حول المصالحة مع قادة التشكيلات المسلحة المحلية".

وتشن القوات السورية منذ 18 يونيو الماضي عملية ضد المدن الجنوبية في البلاد وادعت انها موجهة ضد النصرة وداعش وهو ما تنفيه التقارير والمؤسسات الدولية التي تؤكد ارتكاب نظام الاسد مدعوما بمليشيات شيعية متطرفة ايرانية وعراقية ولبنانية جرائم حرب اقلها تهجير اكثر من 200 الف مدني من بيوتهم 


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك