واشنطن دفعت 400 ميلون دولار لتحرير مواطنيها في إيران

منشور 03 آب / أغسطس 2016 - 07:43
وزير الخارجية الأمريكي جون كيري
وزير الخارجية الأمريكي جون كيري

ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية أن إدارة واشنطن دفعت “سرًّا”، فدية من أجل إطلاق سراح مواطنين لها كانوا محتجزين في إيران، مطلع العام الحالي.

وأوضحت الصحيفة، في خبر أسندته إلى مسؤولين أوروبيين وأمريكيين لم تكشف عن هويتهم، أن الإدارة الأمريكية دفعت في كانون الثاني/ يناير الماضي، 400 مليون دولار إلى إيران من أجل إطلاق سراح أربعة أمريكيين، بينهم مراسل صحيفة واشنطن بوست، جيسون رضائيان.

وبحسب الصحيفة فإن المبلغ المذكور هو الدفعة الأولى من صفقة بين الجانبين يبلغ حجمها 1.7 مليار دولار، وتم تسديده باليورو والفرنك السويسري وعملات أخرى بسبب حظر القانون الأمريكي التعامل مع إيران بالدولار.

وكان وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، صرح في 17 كانون الثاني/ يناير الماضي أن بلاده ستعيد مبلغ 400 مليون دولار، من أصل مبلغ يصل مع فوائده 1.7 مليار دولار إلى إيران بسبب عدم تسليم طائرات حربية في صفقة تم الاتفاق عليها بين الجانبين قبل الثورة الإيرانية، إلا أنها جمدت بعد ذلك بسبب العقوبات الدولية.

ومن الملفت أن الأمريكيين الأربعة أُطلق سراحهم قبل يوم من إدلاء كيري بتصريحه المذكور.

وذكرت وول ستريت جورنال أن الصحف الإيرانية أوردت أخبارًا قالت فيها إن المبلغ سُدد من أجل إطلاق سراح المواطنين الأمريكيين.

وأفرجت السلطات الإيرانية، في 16 كانون الثاني/ يناير، في إطار صفقة لتبادل مساجين مع الولايات المتحدة، عن مراسل صحيفة واشنطن بوست في العاصمة الإيرانية طهران، جيسون رضائيان، وثلاثة آخرين يحملون الجنسيتين الإيرانية والأمريكية، وذلك بعد نحو عام من اعتقالهم بتهمة التجسس في البلاد، بحسب الخارجية الأمريكية.


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك