اختتام المرحلة الأولى من مشروع التجربة الفنية الإماراتية

منشور 30 أيّار / مايو 2019 - 01:21
ملصق التجربة الفنية الإماراتية.
ملصق التجربة الفنية الإماراتية.
أبرز العناوين
(شمس) تعمل اليوم من خلال هذا المشروع الرائد على تطوير البنية التحتية لصناعة السينما في كافة مجالات الإنتاج السينمائي الإبداعي والتقني.

أعلنت مدينة الشارقة للإعلام «شمس»، ختام المرحلة الأولى من مشروع التجربة الفنية الإماراتية المشروع الأول من نوعه في إنتاج أول فيلم إماراتي عربي من صنع الجمهور على مستوى الوطن العربي، والتي حققت نجاحاً باهراً بمشاركة واسعة من المواهب الإماراتية من مختلف إمارات الدولة، بالإضافة إلى أن (شمس) تعمل اليوم من خلال هذا المشروع الرائد على تطوير البنية التحتية لصناعة السينما في كافة مجالات الإنتاج السينمائي الإبداعي والتقني، وهي في الوقت ذاته توفر بيئة ملائمة للإعلام والإبداع، وبالتالي تعزيز سمعة إمارة الشارقة في المجالات الإبداعية والإعلامية من خلال إبراز المحتوى المحلي، إقليمياً وعالمياً.
وأكد شهاب الحمادي، مدير مدينة الشارقة للإعلام (شمس) أهمية النجاح الباهر الذي تحقق خلال المرحلة الأولى، مشيراً إلى أن هذه المرحلة قد كشفت عن العديد من المواهب الإماراتية النوعية التي أتاحت لها التجربة الفنية الإماراتية الفرصة للكشف عن قدراتها في مختلف مجالات العمل السينمائي، مشدداً على أن هذا ما تسعى إليه مدينة الشارقة للإعلام ضمن رؤيتها الرامية للكشف عن المواهب وتطوير الكوادر البشرية في العديد من القطاعات، وأبرزها صناعة السينما، كذلك تطوير البنية التحتية لصناعة السينما في كافة مجالات الإنتاج السينمائي الإبداعي والتقني، وهي في الوقت ذاته توفر بيئة ملائمة للإعلام والإبداع.
وأكد مصطفى العيدروس، مدير العمليات في مشروع التجربة الفنية الإماراتية، أن التنوع الجغرافي بمشاركة واسعة من مختلف إمارات الدولة يشكل إضافة نوعية للتجربة الفنية الإماراتية التي باتت تشكل اليوم مجتمعاً تفاعلياً للمواهب الواعدة في دولة الإمارات تتنافس في كتابة السيناريو والتمثيل والإخراج، كما تتنافس في تقنيات الصوت والتصوير والإضاءة والتأليف الموسيقي والجرافيك وتصميم الديكور.


Copyrights © 2021 Abu Dhabi Media Company, All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك