أضخم متاحف العالم: متحف متروبوليتان للفنون

منشور 08 أيّار / مايو 2018 - 01:16
متحف متروبوليتان للفنون
متحف متروبوليتان للفنون

 

متحف متروبوليتان للفنون، المتحف الذي يحوي آثارًا تمثّل جميع الحضارات البشرية، هو المتحف الأضخم والأوسع شهرة في العالَم اليوم. وهو المكان الذي يقع عليه اختيار عدد من منظّمي الاحتفالات العالمية، ويصادف هذه الأثناء إقامة حفل الـ"ميت غالا" في رحابه.

متى تأسس متحف متروبوليتان؟

تأسس متحف متروبوليتان عام 1870، والذي يقع حاليًا بمحاذاة أكبر حدائق مانهاتن بمدينة نيويورك، المعروفة باسم "سنترال بارك".

يعود تاريخ تأسيسه إلى عام 1866 حيث التقى مجموعة من الأميركان للاحتفال بالعيد الوطني الأميركي الرابع من يوليو في مطعم «بوا دي بولون» بباريس، وكان من بين المجموعة "جان جي" حفيد أحد القانونيين المعروفين في أمريكا الفتية آنذاك، واقترح على المجموعة قائلا «حان الوقت الآن لإنشاء معهد وغاليري للفن في نيويورك»، وقد كان صدى هذا الاقتراح لدى الحضور إيجابيًا، واستُقبِلَ بحماس. وبعد مرور سنة على ذلك اللقاء قاد جان جي الذي كان يرأس نادي النقابة في نيويورك حملةً بين قادة المجتمع المدني وتجار الفن وأصحاب الجمعيات الخيرية من أجل إنشاء أول متحف أميركي يضاهي متاحف أوروبا، وفي نهايات سبعينات القرن التاسع عشر ولد متحف "متروبوليتان للفن" الذي انتقل في عدة مواقع حتى استقر بيه الحال في موقعه الحالي على الجادة الخامسة شمال مانهاتن ليحاذي حديقة نيويورك الكبيرة السنترال بارك.

مساحة متحف متروبوليتان:

يُعدّ متحف متروبوليتان للفن أكبر متاحف الولايات المتحدة بل يضاهي المتاحف الكبيرة في العالم.

تبلغ مساحة المتحف الآن أكثر من مليوني قدم مربع، وقد انتهى المعماري ريتشارد موريس هونت خريج مدرسة الفنون الجميلة في باريس، من تصميم وإنجاز المبنى الذي صار فيما بعدُ متحفًا، عام 1926، ومع ذلك بقيت الإضافات مستمرة حتى أخذ شكله النهائي في وقت لاحق.

 

طراز معمار متحف متروبوليتان:

لا يمكن لزائر نيويورك أن يتجاهل متحف المتروبوليتان نظرا لموقعه وطرازه المعماري الذي يختلف كليا عن المعمار الحديث الذي ميز مدينة نيويورك حيث البنايات العالية ذات الواجهات الزجاجية.

فالمتحف لا يغري عشاق الفن فحسب وإنما يغري محبي التصاميم وديكورات القصور الكبيرة وتصاميم الأزياء. فهو المتحف المصمم بالطراز القوطي، والذي هو من تاريخ العمارة الأوروبية في القرون الوسطى.

مقتنيات متحف متروبوليتان:

يضم المتحف أكثر من 3 ملايين قطعة، من الفن الحديث والقديم، من مختلف دول العالم، ويضاف إلى ذلك أن هذا الصرح يضم أيضا قطعا من الآلات الموسيقية والعسكرية المتنوعة تعود إلى فترات زمنية من تاريخ البشرية متنوعة.


في البداية اقتصر المتحف على الفن الأوربي وقليلا من الفن الأمريكي، ولكن مع مرور الزمن اتسع المتحف ليضم مجموعات كبيرة من القطع الفنية والتحف إضافة إلى جناح خاص بفن التزيين والتصميم الأميركي ويحتوي هذا الجناح على 12 آلف قطعة من نماذج الأثاث والتصاميم الأميركية.

والمتحف في نظامه وطريقة عرضه للأعمال الفنية يتجاوز الشكل التقليدي أو الكلاسيكي الذي ميز متاحف أوروبا خصوصا متحف اللوفر بباريس أو البرادو في مدريد. فهو لم يقتصر على الأعمال الفنية وإنما تجاوز ذلك ليشمل عرض آلات موسيقية وعسكرية وأثاث قديم، إضافة إلى جناح خاص بتطور الأزياء حتى العصر الحديث. وما يلفت للنظر ضمه مجموعة من أزياء مغني ومغنيات الأوبرا، والبعض منها لمصممي أزياء معروفين على رأسهم الإيطالي الراحل فرساشي.

وإذا تميز متحف متروبوليتان بحيازته على مجموعة كبيرة من الفن المصري والآشوري القديم، فأنه يتفاخر أيضًا بأكبر مجموعة لديه من الفن الإسلامي.

الجناح الخاص بالفن الإسلامي:

يُبرز هذا الجناح تطور الفن الإسلامي منذ القرن السابع الميلادي وحتى القرن التاسع عشر، وليس من المبالغة القول إن الجناح يقدم رؤية شاملة للفن الإسلامي؛ فالجناح يحتوي على أعمال فنية تمثل مراحل مختلفة من الفن الإسلامي ولا تقتصر على الخط العربي والمنمنمات والزخارف الإسلامية، وإنما تشمل أيضا قطعا فنيا تعكس تطور المعمار الإسلامي وصناعة النسيج وتطور فن السيراميك.

كما يضم الجناح  أعمالا من العالم الإسلامي القديم من الجزيرة العربية والأندلس ومصر وسوريا والعراق والهند وفارس ومنغوليا الهندية. وقد تكون تحفة هذا الجناح هي القاعة الدمشقية التي تجسّد رفعة ما بلغه الفن الإسلامي المعماري.

ولا يقتصر المتحف على ما لديه من مجموعات فنية وإنما يقوم بين حين وآخر بتقديم عروض فنية لفنانين من العالم أو تقديم عروض خاصة لمراحل فنية معينة أو لبلد أو قارة معينة.

 

 اقرأ أيضًا:
مُتحف بالتيمور يثير النقاش
مشروع (متحف بيروت التاريخي) بإشراف منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة
متحف "باليه دو طوكيو" في باريس يفتح أبوابه أمام الزوار العراة
معرض “توماس هوب – لوحات من إسطنبول العثمانية” في متحف الشارقة للحضارة الإسلامية
الإمارات: افتتاح "متحف نوبل 2017" في دبي.. صور


© 2000 - 2021 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك