من هو الإعلامي والروائي السوري عدنان فرزات؟

منشور 29 أيلول / سبتمبر 2020 - 04:00
 الإعلامي والروائي السوري عدنان فرزات

رحل عن عالمنا الإعلامى والروائى السورى عدنان فرزات، بعد صراع مع المرض فى مكان إقامته بالكويت، عن عمر 56 عاماً، وأكد الأطباء في تصريحات أوردتها وسائل إعلام محلية أن سبب وفاة الإعلامي عدنان فرزات جاء إثر صراع مع المرض في مستشفى مبارك بالكويت، لافتة إلى أنه عانى كثيرا الفترة الماضية، قبل رحيله.

بدأ عدنان فرزات العمل فى مجال الإعلام والصحافة خلال دراسته فى كلية الحقوق بجامعة حلب، حيث كانت انطلاقته الأولى من صحيفة “الجماهير” فى حلب.
وكتب فرزات فى العديد من الصحف العربية، ليسافر بعدها إلى الكويت حيث شغل منصب سكرتير تحرير فى العديد من الصحف، كصحيفة البيان وصحيفة الأنباء، ومجلة السيدة الأولى، كما عمل مشرفاً ومحرراً فى صحيفة القبس الكويتية، ومشرفاً عاماً مجلة المستثمرون، ومستشاراً إعلامياً للعديد من الصحف العربية.
 
وتخلل ذلك عمله كرئيس تحرير صحيفة الدومرى السورية، فى عام 2001، قبل أن يعود للعمل فى صحف ومجلات الكويت، بالإضافة إلى أنه كان مسؤول المركز الإعلامى فى مؤسسة “البابطين” للإبداع الشعري.
 
ولفرزات الكثير من المقالات فى الصحف المنشورة فى الصحف العربية وصدرت له بضع روايات منها "جمر النكايات، رأس الرجل الكبير، كان الرئيس صديقي، لقلبك تاج من فضة، وتحت المعطف"، إضافة إلى مسرحية (اشتراك) والتى قدمها المعهد العالى للفنون المسرحية على خشبة المسرح عام 2013 فى مهرجان الكويت المسرحى المحلى بعنوان عنق الزجاجة.
 
كما له 4 أفلام وثائقية من إنتاج تلفزيون دولة الكويت، هي: ماينهز الفنجان، رحيل الطيور الطائرة، وطنى الثاني: على الحلوة والمرة، والعتمة والنور، حاز فيلم وثائقى له شارك به مع تلفزيون دولة الكويت على الجائزة الذهبية الأولى فى مهرجان الإذاعة والتلفزيون فى تونس عام 2015 والفيلم بعنوان "ما ينهز الفنجان"، تم إقرار روايته رأس الرجل الكبير على طلبة الدراسات العليا ضمن مادة "أعراف الكتابة والتأليف" فى جامعة سيدى محمد بن عبد الله فى فاس عام 2012.

مواضيع ممكن أن تعجبك