أمريكية تستأجر "رجلًا للأحضان" مقابل 80 دولارًا في الساعة.. ما هو موقف زوجها؟

منشور 01 نيسان / أبريل 2021 - 06:46
حضن بـ80 دولار
حضن بـ80 دولار

يمكن للمرأة التي تشعر بالوحدة توظيف "حضن" محترف لجلسات عناق "غير جنسية" بتكلفة تزيد عن 50 جنيهًا إسترلينيًا (68 دولار أمريكي) للساعة.

وتهدف الخدمة إلى توفير المودة للنساء اللواتي يعملن بدافع وظيفي أو أولئك الذين يكون أزواجهن مشغولين للغاية أو يعملون بعيدًا.

وتم إطلاق هذه الخدمة في مدينة نيويورك الأمريكية وتضم حاليًا 40 "حضنًا" في دفاترها، وتتطلع الآن إلى التوسع أكثر.
وتستخدم "ساسكيا فريدريكس" الخدمة منذ أكثر من عام بقليل لأنها لا تستطيع رؤية زوجها إلا لبضعة أيام في الشهر.

وتقضي "ساسكيا" معظم وقتها في المدينة بينما يعيش زوجها "آرثر" في ولاية كونيتيكت يعمل كضابط شرطة ويخدم في الحرس الوطني.

وخلال فترة غياب زوجها، تجد "ساسكيا" صعوبة في التعامل مع قلة الاتصال البشري، ويؤيدها زوجها تمامًا توظيفها للعانق مرتين في الشهر.

وقالت "ساسكيا”: "زوجي ملازم في قسم الشرطة لذا فهو في دورية على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع ولا نعيش معًا بدوام كامل لأنني هنا في مدينة نيويورك".

وحول غيرة زوجها قالت "ساسكيا": "أنا متأكدة بنسبة 99 في المائة من أنه لا يشعر بالغيرة من الحضن لأنني أتحدث معه بشأن ذلك، طالما أنني آمن فهو سعيد".

وتابعت: "إنني أتطلع حقًا إلى ذلك لأنني أحب المودة وأحب ما يشعر به جسدي - أشعر بالحماس لأنه علاجي، إذا لم أحصل على جلسات الاحتضان هذه، فسأعيش حياتي دون أي لمسة، وسيكون ذلك مؤلمًا حقًا".

ويتلقى النشاط التجاري للأحضان على موقع cuddlist.com، أكثر من 200 طلبًا في الأسبوع، وقال الرئيس التنفيذي "آدم ليبين" إن الخدمة تنمو بنحو ثلاثة طلبات في الأسبوع.

وقال: "تستمر الجلسات حوالي ساعتين وتبلغ تكلفتها 80 دولارًا للساعة الواحدة، لدينا جميع أنواع العملاء ؛ رجال ونساء وكبار وشباب - يأتون من أجل اللمسة الشخصية والتفاعل الإنساني".

نجمة "تيك توك" تروي تجربة مروعة لفحصها كمتحولة جنسيًا في مطارات أمريكا
لعبة تحاكي تجربة Ever Given.. حاول إرجاع السفينة لمسارها الصحيح
بعد 20 عامًا من الانتظار.. الإفراج عن الأسير الفلسطيني مجد بربر

مواضيع ممكن أن تعجبك