بكل برود أعصاب.. شاب يمني يلتقط "سيلفي" في فوهة بركان

منشور 08 تمّوز / يوليو 2020 - 05:23
تعبيرية
تعبيرية

في مشهد يحبس الأنفاس، التقط شاب يمني واحدة من أخطر صور الـ"سيلفي" في العالم حين دخل فوهة أحد البراكين في بلاده معرضًا حياته للخطر.

وقام الشاب اليمني مهيب الصديق بتسلق فوهة بركانية شديدة الوعورة والخطورة تسمى "حرضة دمت"، بهدف التقاط بعض صور "السيلفي" لنفسه.

وبحسب وسائل إعلام محلية في اليمن، فإن الشاب مهيب من عادته تسلق الجبال، وهو محب لهذه الرياضة، ويقول إن "الثقة بالنفس تجعله لا يخاف المخاطرة".

ويظهر قيام الشاب اليمني بالتقاط الصور "ببرودة أعصاب" في بعض المشاهد، ويظهر في إحدى حركاته يقف على قدم واحدة مدليًا الأخرى في عمق الحفرة البركانية.

إلى ذلك تسلق الصديق حافة منحدرة على جبل وأسفله فوهة بركان كبيرة ومن أعلاه منحدرات ونتوءات، وقام بأخذ صور لنفسه في أوضاع مختلفة و"مخيفة".

يشار إلى أن الفيديو قوبل بردود أفعال متباينة، حيث اعتبر بعض الناشطين أن هذه "مغامرة شجاعة"، في حين أكد آخرون بأنها "مخاطرة" ممكن أن تودي بحياته.

فيما عبر القسم الثالث من المغردين عن استيائهم من خطوة الشاب اليمني مشيرين الى إمكانية أن يقوم فتية آخرين بتقليده.

لمزيد من اختيار المحرر:

أسماك قرش ترعب الإسرائيليين على شواطئ مدينة إيلات المُحتلة

مواضيع ممكن أن تعجبك