ستوكهولم تعيش الظلام منذ أسابيع.. وعداد الشروق عالقًا عند الصفر  

منشور 13 كانون الأوّل / ديسمبر 2020 - 09:39
ستوكهولم
ستوكهولم

إذا كنت تعتقد أن ليالي شهر ديسمبر كانت مظلمة بشكل غريب في السويد، فأنت مخطئ لأن الأمور تجاوزت هذا الحد هناك.

وقال معهد الأرصاد الجوية السويدي إن العديد من المناطق السويدية من بينها العاصمة ستوكهولم لم ترَ الشمس ولو لساعة واحدة في ديسمبر الحالي، بسبب الشتاء الاسكندينافي القاسي ذي النهارات القصيرة.

وأشار المعهد الى أن عداد الساعات لديه والذي يحسب الأيام التي شهدت إشراقًا لا يزال عالقًا عند نقطة الصفر.

وقال عالم المناخ في المعهد السويدي للأرصاد الجوية وعلم المياه "لينوس كارلسون": "مطلع ديسمبر كان غائمًا بأقل تعبير، فقد بزغ نهار يوم الخميس الماضي عند الساعة الثامنة والنصف صباحًا وحل الظلام عند الساعة الثانية و48 دقيقة ظهرًا في العاصمة السويدية، لكن من دون أي أثر للشمس التي لم ترها ستوكهولم منذ أكثر من عشرة أيام".

ولم تسجل أي ساعة توصف بأنها مشمسة منذ مطلع الشهر الحالي فيما التوقعات للأيام المقبلة تبقى قاتمة.

وفي المعدل تسجل ستوكهولم 33 ساعة شمس في ديسمبر، مع ما يقرب من ساعة في اليوم.

وفي سنة 1934، لم تر ستوكهولم الشمس بتاتًا طوال شهر ديسمبر.

وفي ظل الأجواء القاتمة أصلًا في السويد والعالم بفعل الجائحة، أتى وباء "كورونا" على حفلات "عيد النور"، وهو تقليد سويدي يقام سنويًا في عيد القديسة لوسيا في 13 ديسمبر.

"شمس منتصف الليل".. السويد لن تشهد الغروب حتى يوليو القادم
نظريات متتعدة حول قطعة معدنية غامضة وجدت في صحراء ولاية يوتا الأمريكية
مطوّع سعودي "يقبل" زوجته ويمازحها في لوبي فندق.. ثم يستنجد لحذف الفيديو!


تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي ليصلكم كل ما هو جديد:

 فيسبوك  تويتر   إنستغرام

مواضيع ممكن أن تعجبك