صداقة استمرت 6 سنوات.. القتل الرحيم في يوم واحد لأسد ولبؤة عانيا مشاكل صحية

منشور 04 آب / أغسطس 2020 - 04:54
الأسد الإفريقي "هوبرت" واللبؤة "كاليسا"
الأسد الإفريقي "هوبرت" واللبؤة "كاليسا"

أمضى الأسد الإفريقي "هوبرت" واللبؤة "كاليسا" سنوات عديدة معًا كأصدقاء، لكن شراكتهما انتهت يوم الخميس بعد انهاء حياتهما بسبب تدهور صحتهما وإصابتهما بالأمراض المرتبطة بالعمر.

وأعلنت إدارة حديقة حيوان لوس أنجلوس للحيوانات بأنها اتخذت قرارًا بالقتل الرحيم لأسد ولبؤة يبلغان من العمر 21 عامًا بعد عجز حراس حديقة الحيوان والطاقم البيطري عن إنقاذ حياتهما.

وأشارت الإدارة إلى أن الأسد واللبؤة ولدا في مدينتين أمريكيتين مختلفتين، والتقيا لأول مرة في حديقة حيوانات وودلاند بارك، حيث بدأت صداقتهما عام 2014، وتم نقلهما إلى حديقة حيوانات لوس أنجلوس.

وقالت "أماندا ليفريت"، مشرفة مجموعات حديقة الحيوان: "خلال السنوات الست الماضية، شاهدنا رودو ينمو من أسد شاب عصبي خجول إلى قائد واثق وقوي من كبريائه. لقد فرحنا  لرؤيته يحظى بشجاعته وترابطه مع إناثه الثلاث".

وتابعت: "نشعر بالحزن الشديد بسبب هذه الخسارة المفاجئة التي جاءت في وقت مبكر جدًا، وستظل هذه الأسود جزءًا إيجابيًا من تاريخنا، وسيتم فقدانها كثيرًا".

وفقًا لحديقة الحيوانات، تم إجراء العديد من الاختبارات لـ"هوبرت"، بما في ذلك التصوير بالرنين المغناطيسي في مستشفيات بروفيدنس، على مدار الأسبوع الماضي لتحديد أفضل علاج له ولكن الاختبارات أنه كان يعاني من آفة شديدة في الحبل الشوكي في رقبته تسببت بشلله.

وفي الفترة الأخيرة، تدهورت صحتهما بشكل حاد بسبب الشيخوخة، وقرر الأطباء البيطريون قتلهما بطريقة رحيمة بحقنة مميتة في وقت واحد، لكي لا يفترقا حتى النفس الأخير.

وأمضى "هوبرت"، المولود في 7 فبراير 1999، و"كاليسا"، المولود في 26 ديسمبر 1998 ، ست سنوات معًا في حديقة حيوان لوس أنجلوس.

وقالت حديقة حيوان لوس أنجلوس إن متوسط ​​العمر المتوقع للأسود الأفريقية في البرية هو منتصف العشرينيات، بينما في حدائق الحيوانات حوالي 17 سنة.

لمزيد من اختيار المحرر:

الزوجان الأبديان.. مصوّر يبقى 6 أيام في نفس المكان ليلتقط صورة نمر أسود مع زوجته

"محظوظ لأني رأيته لمدة 40 دقيقة"..… طالب هندي يلتقط صورًا لنمر أسود نادر

مواضيع ممكن أن تعجبك