كورونا تزهق حياة لاعبة جمباز.. وهذه رسالتها الأخيرة قبل الانتحار‎

منشور 23 شباط / فبراير 2021 - 11:03
جيسيكا نوريس
جيسيكا نوريس

أقدمت إحدى راقصات الجمباز في بريطانيا على الانتحار بعد أن مُنعت من المشاركة في إحدى الفعاليات بسبب إغلاقات فيروس "كورونا" المُستجد.

وكشفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، بأن "جيسيكا نوريس" من بولتون، مانشستر الكبرى، عانت من الاكتئاب منذ أن كانت مراهقة لكن حالتها العقلية تدهورت عندما أدى إغلاق المملكة المتحدة إلى عدم قدرتها على الذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية.

وقالت الشرطة إن "جيسيكا" (27 عامًا)، بحثت على الإنترنت عن كيفية إيذاء نفسها قبل أن يتم العثور عليها مشنوقة في غرفة نومها في 15 يونيو من العام الماضي.

وتركت "جيسيكا" ملاحظة لجدتها تقول: "أحبك كثيرًا يا جدتي، وأنا ممتنة لما فعلته من أجلي، لكن لا يمكنني التعامل مع ما يجري في رأسي بعد الآن".

في حين قالت والدتها "ألانا نوريس"، التي تعيش في فرنسا: "عاشت جيسيكا حياة هيكلية، وعانت عندما كان الإغلاق يعني أنها لا تستطيع التدريس أو المشاركة في مسابقات الرقص على العمود".

واستمعت محكمة بولتون كورونر إلى أن الطبيب الشرعي البروفيسور "آلان والش" سجل نتيجة انتحار.

وقيل لجلسة الاستماع في Bolton Coroner's Court أن "جيسيكا" قد تأهلت كمدربة لياقة بدنية في عام 2010 قبل الدخول في المسابقات وتعليم لياقة العمود للعملاء.

وأصبحت بطلة Miss Pole Dance UK في عامي 2011 و 2015.

ليلة الانتحار

وكانت "جيسيكا" تعيش مع صديقها "براين كرومبتون" منذ بدء الإغلاق في مارس 2020 بالإضافة إلى عملها في حانة لمساعدة ماليتها.
في حين قال "براين" لمحكمة بولتون كورونر يوم الاثنين بأنه غادر المنزل للعمل صباح يوم وفاتها، لكنه لم يتلق أي رد عندما أرسل لها رسالة نصية في وقت لاحق من ذلك اليوم ليسألها عن حالتها.

وبعدها عاد إلى المنزل ليجد ملاحظة على باب غرفة نومها تقول: "لا تدخلي. اتصلي برقم 999. أنا آسف جدًا".

حاول "براين" شق طريقه إلى الغرفة لكن جهود إحياء "جيسيكا" باءت بالفشل.

 

الشيخة لطيفة: ابنة حاكم دبي التي اختفت
الشيخة لطيفة ابنة حاكم دبي في فيديو جديد: أنا رهينة في فيلا وأخشى على حياتي‎
الشيخة الإماراتية لطيفة تسقط عن فرسها وتتعرض لإصابات في الأنف والركبة

مواضيع ممكن أن تعجبك