احتراق عائلة في الرياض بسبب الاحتفالات بالعيد!

منشور 02 آب / أغسطس 2014 - 05:00

أدى خلل فني في إحدى فعاليات احتفالات الرياض بالعيد التي تنظمها أمانة المنطقة، إلى احتراق أسرة تواجدت في تلك الفعالية.

بدأت الحكاية بحسب ما روتها صحيفة "عكاظ" في عددها الصادر، صباح اليوم، أن شاكر عبيد العتيبي أصيب بحروق هو وأربعة من أبنائه، نتيجة خلل فني، في إطلاق إحدى قنابل الألعاب النارية من استاد الملك فهد الدولي، تسبب في توجهها إليهم مباشرة بدلاً من أن تتجه إلى السماء.

 

وقالت الصحيفة" الأسرة تطايرت من شدة الانفجار، رغم بعدهم عنها ووقوفهم خلف الشبك الفاصل عن مقر الألعاب في منطقة رملية، وأنهم يبعدون عن موقع الألعاب النارية مسافة لا تقل عن 100 متر تقريبا".

 

وأوضحت "الأب تعرض وثلاثة من أبنائه لحروق من الدرجة الثانية وحالتهم الصحية مستقرة، بينما بقي واحد منهم منوماً بمدينة الملك عبدالعزيز بالحرس الوطني ولديه حروق من الدرجة الأولى ولديه مشكلة في الرئتين نتيجة قوة الانفجار (على حد قول الأطباء)".

 

وفي السياق ذاته أوضح مصدر بأمانة منطقة الرياض للصحيفة ذاتها أن الحريق الذي تعرض له أب وأطفاله الأربعة في ساحات العروض باستاد الملك فهد الدولي بالرياض كان بسبب خلل في قاذفة الألعاب النارية التي وضعتها الأمانة في الموقع. وأنه جار متابعة هذا الموضوع بين الأمانة والشركة المتعهدة بتنفيذ هذه الألعاب لمعرفة سبب الخلل واتخاذ الإجراءات اللازمة.

 

 

اقرأ أيضاً:

تغريدة على تويتر تحول سعودياً مسناً إلى مليونير

إندونيسيا: وفاة طفلة خلال تدافع للحصول على «عيدية»

 


© 2019 MBC جميع الحقوق محفوظة لمجموعة

مواضيع ممكن أن تعجبك