الإمارات: "الواتساب" ينهي علاقة فتاة وشاب بالاغتصاب

الإمارات: "الواتساب" ينهي علاقة فتاة وشاب بالاغتصاب
2.5 5

نشر 19 تشرين الثاني/نوفمبر 2013 - 06:00 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
انتهت علاقة الشاب والفتاة عبر الواتساب بالاغتصاب.
انتهت علاقة الشاب والفتاة عبر الواتساب بالاغتصاب.
تابعنا >
Click here to add محكمة جنائية في as an alert
،
Click here to add شرطة دبي as an alert
شرطة دبي
،
Click here to add felonyThe court as an alert
felonyThe court

بطريقة غريبة بدأت علاقة بين شاب وفتاة في الإمارات، وبطريقة وحشية انتهت، حيث قام الأخير بفض بكارتها.

رسالة عن طريق الخطأ وصلت من الشاب إلى الفتاة، أدت إلى مكالمة هاتفية، تلاها علاقة صداقة فإعجاب ووعود بالزواج، لكنها انتهت بعد 3 أشهر بجريمة اغتصاب. استغل الشاب وجود الفتاة معه في السيارة في منطقة خالية من الناس، ليغتصبها، ويفض بكارتها، وهو ما أقر به الشاب أمام النيابة العامة، بحسب صحيفة النبأ الكويتية.خوف الفتاة دفعها للتستر على الحادثة خوفا من الفضيحة، لتبدأ مسلسل التوسلات للشاب، لينفذ وعده لها، لكنه بدأ يتنصل من وعوده، لحجج مختلفة.

والدة الفتاة بدأت تلاحظ تبدل تصرفاتها في الفترة الأخيرة، من حيث تبدل مشيتها، وانعزالها، وعلامات الإرهاق على وجهها، لكن الفتاة تنصلت من أسئلة والدتها.

لكن تدهور وضع الفتاة، دفعت بالشاب إلى اصطحابها إلى احد المستشفيات، لتخبره الطبيبة، بأنها تعاني من التهابا في المسالك البولية والرحم، وأنه من الأفضل أن تبقى في المستشفى، تحت المراقبة، لكن الفتاة رفضت.

وقررت اللجوء إلى صديقتها المقربة، لتخبرها ما حصل، فنصحتها بتقديم بلاغ إلى الشرطة بالواقعة، وهو ما اقدمت عليه، حيث سجلت بلاغا جنائيا عن الواقعة، في شرطة دبي.

 وفي اليوم التالي تم فحص الفتاة من قبل الطبيبة الشرعية، التي أكدت أنه فُض غشاء بكارتها، فعلم الشاب بتقديم الفتاة بلاغاً جنائياً ضده، فتمكن من الحصول على رقم هاتف والدتها، واتصل بها وبدأ حديثه معها بالصراخ، وأخبرها بأن ابنتها تتهمه بالاغتصاب، وأنها ليست بكراً، وأنه كان يريد الزواج بها، وطالبها بأن تتنازل عن البلاغ الذي قدمته الفتاة ضده.

 وقررت النيابة إحالته إلى محكمة الجنايات في دبي لمعاقبته بتهمة الاغتصاب، مطالبة بإنزال أشد عقوبة بحقه، لارتكابه جناية الاغتصاب، فيما قررت المحكمة تأجيل القضية إلى يوم 17 من نوفمبر الجاري، لسماع الدفاع وفقا لصحيفة الامارات اليوم.

© 2013 MBC جميع الحقوق محفوظة لمجموعة

اضف تعليق جديد

 avatar