انتحار ناشطة لبنانية "20 عاماً" يشغل الشارع اللبناني

منشور 31 آب / أغسطس 2016 - 08:44
انتحار ناشطة لبنانية 20 عاماً يشغل الشارع اللبناني
انتحار ناشطة لبنانية 20 عاماً يشغل الشارع اللبناني

في لحظة ضعف أقدمت الشابة اللبنانية نورهان حمود على الانتحار، الأمر الذي أثار ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي. انتشر خبر انتحار الشابة العشرينية على «فيسبوك» بسرعة كبيرة، حيث شغلت الشارع العام اللبناني، ونعاها أصدقاؤها بكلمات مؤثرة عبر صفحتها بعد الخبر الصادم الذي تلقّوه.

وتفاوتت القصص فقال بعضهم أنّ الشابة الناشطة في المجتمع المدني أنهت حياتها داخل منزلها في منطقة الصنائع في بيروت، فيما يقول آخرون إنّها رمت نفسها من الطابق الثامن في أحد المباني، في حين القوى الأمنية تجري تحقيقاتها ولم تصدر تقريرها النهائي حول طبيعة الحادثة. ونعتها والدتها عبر حسابها الخاص عبر «فيسبوك»، حيثُ نشرت صورة لها وأرفقتها بالقول: «هذه ابنتي عمرها 20 سنة.. متل قلب النهار.. جمال من جوا ومن برا.. يا خسارة شبابك كيف بدي عيش من دونك يا قلبي».

 

 

 

 

 


Copyright 2019 Al Hilal Publishing and Marketing Group

مواضيع ممكن أن تعجبك