مراهقة سعودية تعود الى بلدها حاملا بعد سفرها الى سوريا لـ"جهاد النكاح"

مراهقة سعودية تعود الى بلدها حاملا بعد سفرها الى سوريا لـ"جهاد النكاح"
2.00 7

نشر 27 آب/أغسطس 2013 - 11:55 بتوقيت جرينتش عبر SyndiGate.info

شارك بتقييم المحتوى:

 
PRINT Send Mail
التعليقات (0)
فتاة سعودية تعود حاملا من سورية بعد ممارسة جهاد النكاح مع اكثر من 1000 مجاهد
فتاة سعودية تعود حاملا من سورية بعد ممارسة جهاد النكاح مع اكثر من 1000 مجاهد "الصورة تعبيرية"
تابعنا >
Click here to add إسلامي as an alert
إسلامي

 عادت الفتاة عائشة البكري البالغة من العمر 15 عاما إلى وطنها السعودية، بعد أداء "جهاد النكاح" في سورية مع المقاتلين المسلحين الذي أفتاه بعض رجال الدين السلفيين منذ أكثر من نصف عام.ونقلت بعض وسائل الإعلام عن عائشة بأنها مارست "نكاح الجهاد" مع أكثر من 1000 مجاهد في سورية من مختلف الجنسيات، معظمهم كان من الجزائر.

وعادت الفتاة حاملا ولكن لا تعرف ممن، علما أنها تعتقد أن والد الجنين هو أحد زعماء حركة "جبهة النصرة" الإرهابية، والتي قضت معه وقتا ليس قصيرا وكان قد عقد عليها الزواج المؤقت حسب فتوة "جهاد النكاح".

ونعيد للأذهان أنه منذ أكثر من نصف عام أفتى بعض الشيوخ السلفيين في المملكة العربية السعودية فتوى تسمح للمقاتلين الإسلاميين في سورية بعقد زواج مؤقت مع الفتيات اللاتي يرضين رغباتهم الجنسية، مما أدى إلى قدوم فوج من الفتيات من مختلف البلدان العربية مستعدات للتضحية بأجسادهن لقاء "نكاح الجهاد" مع المقاتلين في سورية.

© Copyright tayyar.org

اضف تعليق جديد

 avatar