أغنية للرئيس تركمانستان تثير جدلًا واسعًا بالشارع! (فيديو)

منشور 31 كانون الأوّل / ديسمبر 2018 - 12:00
رئيس تركمانستان قربان قولي بيردي محمدوف
رئيس تركمانستان قربان قولي بيردي محمدوف

أثار رئيس تركمانستان "قربان قولي بيردي محمدوف" جدلًا بعد أداءه أغنية خاصة به في مأدبة ما قبل رأس السنة الجديدة.

وتداول روّاد موقاع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو للرئيس "محمدوف" وهو يؤدي أغنيته بمشاركة حفيده الذي ألف اللحن.

وأدى الرئيس الأغنية بثلاث لغات، الإنجليزية والألمانية والتركمانية، وهو يعزف على البيانو.

وأثار فيديو الرئيس حفيظة رواد مواقع التواصل الاجتماعي في تركمانستان فمنهم من علق قائلا: "أحسنت، على الأقل سيطعم الناس بالأغاني"، وتابع مستخدم غاضب آخر: "البسطاء يتضورون جوعًا، يقفون لشراء الدقيق في طوابير، الناس لا يكادون يقدرون على مصاريف الحياة، وهو يغني".

كما قال مستخدمون آخرون إن "الرئيس وحفيده ليست لديهم القدرة على العزف على آلات موسيقية".

يذكر أن رئيس تركمانستان يولي اهتمامًا كبيرًا للغناء والعزف على الغيتار، إذ قام خلال حملته الانتخابية، بإظهار مهارته في العزف والغناء مباشرة أمام ناخبيه في أحد المصانع التي تفقدها، حيث تناول الغيتار على حين غرة من أحد العمال الذي حاول الغناء وعزف الغيتار له، فعزف الرئيس وغنّى، فيما كان العمال يصفقون ويتراقصون على وقع نغماته.

وكانت تركمانستان إحدى الجمهوريات المسلمة التابعة للاتحاد السوفييتي، تُعرف باسم جمهورية تركمانيا السوفييتية الاشتراكية، وفي العام 1991 تفكك الاتحاد السوفييتي، فأصبحت تركمانستان دولة مستقلة. وتغطي الأراضي التركمانية مساحة 488,100 كم².

لمزيد من اختيار المحرر:


© 2000 - 2019 Al Bawaba (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك