عارضة أزياء إسرائيلية ترتدي البرقع.. ما علاقة إيران؟

منشور 31 تشرين الأوّل / أكتوبر 2018 - 10:00
العارضة الإسرائيلية (jpost.com)
العارضة الإسرائيلية (jpost.com)

أثار إعلان نشر على العديد من الصحف الإسرائيلية لعارضة أزياء ترتدي البرقع جدلًا على مواقع التواصل الاجتماعي.

وشاهد آلاف من الإسرائيليين الإعلان والذي أرفق بعبارة "هنا إيران".. متسائلين عن الهدف منه والسبب الذي دفع العارضة لارتداء البرقع، هل هو سياسي أم تسويقي بحت؟

وتمكن عدد من المغردين من التوصل الى هوية العارضة، إذ تبين بأنها عارضة الأزياء الإسرائيلية "بار رفائيلي".

بعد أيام نشرت العارضة "رفائيلي" عبر حسابها الرسمي على تطبيق "إنستغرام" مقطع فيديو تظهر فيه صورتها وهي تضع البرقع، والذي يعد جزءًا من حملة تجارية لشركة الأزياء "هوديز" التي تملكها.

واشارت "رافائيلي" الى أنه من المتوقع إطلاق المجموعة قريبًا والتي تحمل عنوان "الحرية هي الأهم" بمشاركة العديد من العارضات الشهيرات من بينهم عارضة أزياء متحولة جنسيًا وعارضة أثيوبية.

 

لمزيد من اختيار المحرر:


© 2000 - 2019 Al Bawaba (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك