حقيقة الجدل حول ساعة عمرو خالد ومغردون: التبذير من عمل الشيطان

منشور 03 تشرين الأوّل / أكتوبر 2017 - 05:50
عمرو خالد
عمرو خالد

تعرض المصري المثير للجدل عمرو خالد لحملة انتقادات لاذعة بسبب ثمن ساعة اليد التي يمتلكها والتي يصل سعرها الى تسعة آلاف دولار (32 ألف ريال سعودي).

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة خالد وهو يرتدي ساعة من ماركة "روليكس/GMT Master ll"، الامر الذي فتح عليه بابًا للتعليقات اللاذعة واتهامه بأنّه يدعو الناس للزهد والتقشف، وهو يرتدي ساعة باهظة الثمن.

وكتب عدد من المغردين على موقع التدوين "تويتر": "داعية اسلامي ويلبس ساعة بمثل هذا السعر ويحاضر عن اعانة المحتاج والفقير وفي بعض الاحيان يتباكى لحالهم...".

وكتب آخر: "المصيبة بيتكلموا على الزهد والتعفف علشان التبذير رجس من عمل الشيطان. يا رب سامحني على الرولكس والفيلات والسيارات". 

وقال مغرد آخر يدعى هاشم عبد اللطيف: ليش لاطالما لاقي بالملايين تتابعه وتصدقه وقنوات تدفع له الملايين".

يذكر ان خالد سبق ان تعرض ايضًا لحملة قاسية بسبب ترويجه لماركة عطور سعودية، حيث قال ان اعلاناتها جميلة وتتفق مع القيم الاسلامية، فاتهم انه تقاضى مبلغًا ضخمًا مقابل ذلك.

لمزيد من اختيار المحرر:

موجة سخرية بعد "لايف" عمرو خالد بالحج (فيديو)

موقف محرج آخر يتعرض له عمرو خالد بسبب شعار "رابعة"

 


© 2000 - 2019 Al Bawaba (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك