كويتية تدفع لطليقها 20 ألف دينارا تعويضا عن الخيانة

منشور 07 نيسان / أبريل 2013 - 02:54
أيدت المحكمة تعويض الطليق بمبلغ 20 ألف دينار بعد خيانة زوجته له.
أيدت المحكمة تعويض الطليق بمبلغ 20 ألف دينار بعد خيانة زوجته له.

في حكم نهائي ورادع ايدت محكمة الإستئناف الدائرة المدنية حكما بإلزام مواطنة بتعويض طليقها ووالد أبنائها مبلغ 20 الف دينار بعد الإساءة له وتشويه سمعته وإلحاق أضرار أدبية ونفسية وأدبية له بعد اكتشاف خيانتها له .

وتتلخص الدعوى المرفوعة من أحد المواطنين عبر المحامي عبدالعزيز البنوان ان المدعى ساورته الشكوك في تصرفات زوجته فجأة رغم أنه لم يقصر في توفير عيشة رغدة لها ولأبنائها ملبيا كافة متطلبات أي أسرة وعندما تحولت الشكوك إلى واقع واكتشف خيانته لها قام برفع دعوتين قضائيتين الأولى إسقاط حضانتها لإبنائها بعد قيامه بطلاقها والثانية تعويضا مدنيا بمبلغ 50 ألف دينار .

وقال البنوان امام المحكمة في دعواه " أعظم مايواجه أي رجل في مجتمعنا أن يكتشف بعد سنين خيانة أقرب الناس له رغم انه لم يقصر في واجباته الأسرية تجاه زوجته وأبنائه ولايقدر اي تعويض مادي مهما كان المبلغ كبيرا حجم الآلام والمعاناة النفسية والأضرار الأدبية والمعنوية التي لحقت بموكلي بعد إكتشاف خيانة زوجته له.

وقدم البنوان حافظة مستندات تؤكد خيانة زوجة موكله بالإضافة إلى شهود الإثبات ناهيك عن الاحكام النهائية بإسقاط حضانة الام للأبناء.

وبعد ان قضت المحكمة اولا بتعويض المدعي مبلغ 20 ألف دينار كويتي وأيدته محكمة الإستئناف صرح المحامي عبدالعزيز البنوان " نثمن لعدالة المحكمة إنصافها لموكلي في سابقة قضائية وحكم نادر علما أن المبلغ مهما كان لايوازي معاناة موكلي وسوء حالته النفسية والتي لاتقدر بثمن".

 

شاركنا الرأي: هل توافق على دفع مبلغ 20 ألف دينار كتعويض عن الخيانة؟.


© Copyright Dar al Jabriya for Printing and Publishing. All rights reserved.

مواضيع ممكن أن تعجبك