مصرية تنتحر شنقا لأنها مُنعت من التحدث عبر الهاتف

منشور 07 نيسان / أبريل 2015 - 04:00

أمرت نيابة قرية كرداسة في محافظة الجيزة بمصر، برئاسة المستشار هادي عزب، بانتداب الطب الشرعي حول وفاة طالبة لبيان سبب وفاتها، بعدما ترددت الأقوال أن المجني عليها شنقت نفسها بعد تأنيب شقيقها لها على تحدثها في الهاتف المحمول، وأخذ الهاتف منها ومنعها من الذهاب إلى المدرسة مما دفعها إلى شنق نفسها بـ "إيشارب" في مروحة السقف ووفاتها.

وطلبت النيابة تحريات الأجهزة الأمنية لبيان عما إذا كان هناك شبهة جنائية من عدمه.

البداية كانت عندما تلقى اللواء محمود فاروق مدير الإدارة العامة إخطارا من مستشفى كرداسة بوصول فتاة جثة هامدة ووجود أثار خنق على رقبتها وعلى الفور تم تشكيل فريق بحث، وتبين أنها تدعى فاطيمة - 11 سنة - وأنها انتحرت بسبب تشاجر شقيقها معها لتحدثها كثيرا في الهاتف المحمول حيث قام بأخذ الهاتف منها ومنعها من الذهاب الي المدرسة والدروس الخصوصية فقامت بربط "إيشارب" في مروحة السقف وربطت الجهة الاخرى حول رقبتها وقامت بشنق نفسها.

تحرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة التحقيق وأمرت بقرارها المتقدم.

 

اقرأ أيضا:

بالفيديو: مصرية تنتحر في نهر النيل هربا من التحرش

معتمرة صينية تنتحر داخل المسجد الحرام في مكة

مواضيع ممكن أن تعجبك