السماح للأردنيات بالعمل في النوادي الليلية

منشور 09 كانون الثّاني / يناير 2011 - 08:48
القرار جاء خجولا وغير مباشر
القرار جاء خجولا وغير مباشر

رحب أصحاب النوادي والملاهي الليلية بالقرار الخاص الذي أصدره وزير العمل الأردني الذي يسمح للنساء الأردنيات العمل في هذه الأمكنة، حسب ما نقلت عنهم وكالة عمون الإخبارية، وقالوا إن قبول الفتاة الأردنية العمل في هذه النوادي من شأنه إن يحل أزمة استقدام الوافدات من مختلف الجنسيات.

وكان وزير العمل سمير مراد قد اصدر قراراً خاصاً وقد بدأ العمل به منذ مطلع العام الجاري، وتحاشت وزارة العمل الإعلان بشكل صريح عن هذه القرارات رغبة من الوزارة بعدم إثارة الانتقادات .

وقال قيس حسين مدير احد النوادي الليلية أن الفتاة الأردنية قد تجد صعوبة ومعارضة من قبل الأهل قي البداية غير إن المجتمع الأردني يسير نحو الانفتاح.

وغلف قرار الوزارة بعبارات حذرة وخجولة مبهمة تشير بطريقة غير مباشرة إلى موافقة الوزارة على عمل النساء الأردنيات في المهن والإعمال التي حددتها.

وتشير العبارة التالية إلى هذا الإبهام وعدم الإفصاح مباشرة"واستنادا لهذا القرار فانه لا يجوز تشغيل النساء مابين الساعة العاشرة ليلا والسادسة صباحاً إلا في الإعمال التالية وبعد موافقتها".

. العمل في الفنادق والمطاعم والمقاهي ودور الملاهي والمسارح ودور السينما ومراكز التسوق التجارية (المولات) .

. العمل في المطارات وشركات الطيران والمكاتب السياحية .

. العمل في المستشفيات والمصحات والعيادات والصيدليات .

. العمل في نقل الأشخاص والبضائع بالطرق المائية والجوية والبرية .

. العمل في مجال قطاع تكنولوجيا المعلومات والمهن المرتبطة بها .

. القيام باعمال الجرد السنوي للمؤسسة واعداد الميزانية والحسابات الختامية والاستعداد للبيع باثمان مخفضة بشرط ان لا تزيد عدد الايام التي تنطبق عليها احكام هذه الفقرة على ثلاثين يوماً في السنة وان لا تزيد ساعات العمل الفعلية على عشر ساعات في كل يوم منها .

. القيام بأي عمل من اجل تلافي وقوع خسارة في البضائع او اي مادة اخرى تتعرض للتلف او لتجنب مخاطر عمل فني او من اجل تسلم مواد معينة او تسليمها او نقلها بشرط ان لا تزيد عدد الايام التي تنطبق عليها احكام هذه الفقرة على عشرين يوماً في السنة الواحدة .

. العمل في مؤسسات تقدم خدمات في المناسبات الاجتماعية .


© 2000 - 2019 البوابة (www.albawaba.com)

مواضيع ممكن أن تعجبك