في باكستان: نساء يخطفن رجلاً ويغتصبنه لأربعة أيام متتالية

منشور 09 كانون الثّاني / يناير 2011 - 04:35
نساء يخطفن رجلاً ويغتصبنه
نساء يخطفن رجلاً ويغتصبنه

تطارد الشرطة في باكستان ثلاث نساء اختطفن رجلاً وخدرنه وقمن على اغتصابه لمدة أربعة أيام متتالية وإلقائه قرب نهر في مدينة كراتشي، وفق تقرير.

وقالت "ديلي تايمز" الباكستانية في موقعها الإلكتروني إن الضحية، ويدعى خليل، 23 عاماً، وصل حديثاً لكراتشي بحثاً عن الرزق، والتحق بالعمل كنادل بمطعم بضاحية "كليفتون" الراقية. حسب ما نقلت شبكة السي ان ان الاميركية عن الموقع الباكستاني

وفي ليلة الحادثة، 27 يناير/كانون الثاني، ذهب لتوصيل طعام إلى مجموعة من النساء ينتظرن في سيارة بالموقف الخاص بالمطعم. ونقلت عنه: "ذهبت بالطلب إلى السيارة حيث النساء -اثنتان صغيرتان في السن، والثالثة في متوسط العمر، وقلن لي إنهن انتقلن حديثاً إلى المنطقة." وقال الضحية إن "الزبونات" طلبن أن يتكلف بمهمة توصيل الطعام إلى مسكنهن يومياً، وأبدى موافقته. وأضاف: "طلبن مني الذهاب معهن ليرشدنني إلى مكان البيت.. هناك قدمن لي بعض الحليب الممزوج بمخدر حيث فقدت الوعي بعد شربه." وبحسب الصحيفة، وجد "الضحية" عندما استرد وعيه، أن النساء قد انتزعن ثيابه ومارسن الجنس معه. وأوضح مصدر أمني أن النساء اغتصبن خليل على مدى أربعة أيام متتالية وقذفن به في النهاية قرب نهر "قيوم أباد" حيث تمكن من الوصول إلى مستشفى مجاور. وذكر مصدر أمني آخر أن: "حالة "الضحية" سيئة للغاية.. أعضائه تنزف ولا يستطيع المشي." وأضاف قائلاً إن "المغتصبات" ينتمين إلى عائلة ثرية في كراتشي، مضيفاً: "إنها قضية معقدة ولكن نأمل في التمكن من حلها."

وتشهد بعض مناطق باكستان موجة عنف تقودها المليشيات المتشددة، التي عملت في بعض المناطق، منها "وادي سوات"، على حرمان الفتيات من التعليم وقامت بنسف العديد من المؤسسات التعليمية هناك.

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك