مدينة دبي للإنترنت الشريك الرسمي لتكنولوجيا الإتصالات والمعلومات في منتدى الشرق الأوسط وأفريقيا للبث التلفزيوني عبر الإنترنت 2010

بيان صحفي
منشور 26 كانون الأوّل / ديسمبر 2010 - 04:10

أعلنت مدينة دبي للإنترنت اليوم أنها ستكون الشريك الرسمي لتكنولوجيا الاتصالات والمعلومات وأحد العارضين للعام الثاني على التوالي في منتدى الشرق الأوسط وأفريقيا للبث التلفزيوني عبر الإنترنت، أكبر مؤتمر ومعرض للبث التلفزيوني عبر الإنترنت وقطاع الاتصالات. وتعد هذه الدورة الرابعة من المعرض الذي تنظمه شركة إنفورما للاتصالات والإعلام خلال الفترة من 2- 3 نوفمبر في فندق جميرا بيتش دبي.

وسيشهد المؤتمر والمعرض مشاركةً من قطاعات مختلفة بما في ذلك مزودي خدمات الاتصالات، ومصنعي الهواتف، ومزودي خدمات الانترنت، ومشغلي الكيبل/ مزودي خدمة الاتصال المباشر في المنازل، وشركات البث، ومالكي ومجمّعي المحتوى. كما سيجمع المعرض مزودي البرمجيات، وشركات تزويد برمجيات الفواتير وأنظمة دعم التشغيل، وشركات برمجيات وحلول البث التلفزيوني عبر الانترنت، وشركات التشفير، ووسطاء البث التلفزيوني عبر الانترنت (الشركات التي تتحكم بتفاعل العملاء مع الخدمة)، وشركات المحتوى، ووسائل الإعلام والترفيه، وممثلين عن هيئة تنظيم الاتصالات.

وفي هذه المناسبة، قال مالك سلطان آل مالك، المدير العام لمدينة دبي للانترنت ومنطقة دبي للتعهيد: "تعكس أهمية تكنولوجيا وحلول البث التلفزيوني عبر الانترنت زيادة انتشار خدمات النطاق العريض في المنطقة. ومع ازدياد الاعتماد على النطاق العريض، ستشهد نسب الإقبال على التقنيات المتعلقة بالبث التلفزيوني عبر الانترنت ارتفاعاً كبيراً في المستقبل القريب".

وأضاف: "لاحظنا أن الشركات في المنطقة تقوم باستثمارات هامة بهدف تحديث البنية التحتية للاتصالات لتسهيل النمو المستقبلي وتبنّي حلول ومنتجات تعتمد تكنولوجيا وحلول النطاق العريض. وبالنظر في إمكانيات نمو مثل تلك الحلول في الدولة، حرصت مدينة دبي للإنترنت على دعم هذا الحدث للسنة الثانية على التوالي."

وتضم قائمة المتحدثين في المنتدى نخبة من كبار المسؤولين التنفيذيين في القطاع، من بينهم خليفة الشامسي، النائب الأول لرئيس التسويق في اتصالات - الإمارات العربية المتحدة، وسعد ظافر القحطاني، نائب رئيس خدمات القطاع السكني في شركة الاتصالات السعودية، وسامر غيساه، نائب رئيس تطوير الشبكات الأساسية في دو، والدكتور عقيل العقيل، نائب الرئيس ورئيس الشؤون التنظيمية في شركة موبايلي في المملكة العربية السعودية، وكليف نيلسون، النائب الأول للرئيس لشبكة أوربت شوتايم، الإمارات العربية المتحدة، ورودلف كوغلر، رئيس قسم هندسة المنتجات (بما في ذلك البث التلفزيوني عبر الانترنت)، ملتي تشويس، جنوب إفريقيا، وسيدريك فانستينكيست، مدير العام، المنتجات الاستراتيجية في عمانتل.

بدوره، قال غافين وايتشريتش، مدير إدارة الأبحاث لسلسلة البث التلفزيوني عبر الانترنت في شركة إنفورما للاتصالات والإعلام: "نحن سعداء بالدعم المستمر الذي تقدمه مدينة دبي للانترنت لمعرضنا حول البث التلفزيوني عبر الانترنت في الشرق الأوسط وأفريقيا 2010. ومن خلال تجميع مصادرنا والعمل معاً أصبحنا قادرين على نشر الرسالة حول التوسع المستمر لخدمات البث التلفزيوني عبر الانترنت والبرمجيات مفتوحة المصدر ضمن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ودعوة الشركات لحضور هذا الحدث والإطلاع على أحدث عروض السوق المتاحة، والتعرف على كبار صناع القرار في المنطقة."

وبحسب كل من شركة "بوينت توبيك"، خبراء التحليل في القطاع والتي تتخذ من المملكة المتحدة مقراً لها، و"منتدى النطاق العريض"، وهو اتحاد عالمي يضم حوالي 200 من اللاعبين الرواد في قطاع معدات الاتصالات، والحوسبة، وتزويد الخدمات والشبكات، فإن النمو الحاصل في اشتراكات النطاق العريض شهد نشاطاً ملحوظاً خلال الربع الأول من عام 2010، مدعوماً بشكل جزئي بالنمو الصحي لاشتراكات خدمة "دي إس إل" في جميع المناطق، والانتشار القوي لتقنية الألياف الضوئية في آسيا، والعروض المغرية لخدمات البث التلفزيوني عبر الانترنت. وتشير الأرقام إلى تجاوز عدد خطوط النطاق العريض في العالم 484 مليون خط (484788597)، وهي تمثل نمواً قدره 3.12% في الربع الأول و12.41% حتى نهاية عام 2010. وتظهر معدلات النمو في الربع الأول نمواً إيجابياً هائلاً لخدمة النطاق العريض حول العالم إذ ارتفع عدد مشتركي البث التلفزيوني عبر الانترنت ليصل إلى 36.3 مليون مشترك.

تتمتع الصين بأعلى نسبة نمو لسوق البث التلفزيوني عبر الانترنت بأكثر من 5 ملايين خط، في حين كانت كوريا الجنوبية واليابان وهونغ كونغ من بين أول 10 دول في العالم خلال عام 2009. وقد نمت حصة القارة الأمريكية لتبلغ 18.17%، وهي المنطقة الأخرى الوحيدة التي نمت حصتها، في حين بدأت منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا تبدي نمواً ديناميكياً للمرة الأولى مع عدد كبير للمشتركين من الإمارات العربية المتحدة ومصر ما يسهم إسهاماً كبيراً في نسبة الانتشار الملحوظة في الربع الأول.

وينعكس النمو الحاصل على امتداد المنطقة على مدينة دبي للانترنت، إذ يواصل قطاع الاتصالات تربعه في المركز الأول كأكثر القطاعات نمواً مع وجود شركات رائدة في السوق مثل "سينغتل"، و"أيه تي آند تي"، و"فيريزون" و"بريتيش تيليكوم".